أبو حفص يتعرض للرشق بالحجارة داخل قطار الخليع

كشك | 5 أكتوبر 2017 على 11:53 | آخر تحديث 5 أكتوبر 2017


229

تعرض الشيخ السلفي، محمد عبد الوهاب رفيقي، المعروف بـ”أبو حفص” صباح اليوم الخميس 5 أكتوبر الجاري للرشق بالحجارة، في أحد قطارات الخليع.

 

وأوضح أبو حفص أنه تفاجأ حين ركوبه القطار صباح اليوم الخميس، بأحد الأشخاص الذي ضرب النافذة الموجودة قرب رأسه بحجرة، فيما لم يكشف أبو حفص عن المنطقة التي وقع فيها الحادث.

وفي هذا السياق كتب “أبو حفص” في تدوينة له على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” قائلا: “صباحكم مبروك وسعيد… واخا انا صابح تاني على قطارات لخليع مابيا ما عليا حتا ضربات حجرة الشرجم لي عند راسي… اش بغيتي اولدي عندنا على الصباح.. لاحول ولا قوة إلا بالله”

وتجدر الإشارة إلى أن هذا الحادث ليس هو الأول من نوعه، فقد سبق للمسافرين في قطارات الخليع أن تعرضوا لحوادث أكثر خطورة، إذ سبق لعصابة مدججة بالسيوف أن أوقفت  قطارا قرب مدينة القصر الكبير في الـ 19 من غشت الماضي، وعمدت إلى خلق حالة من الرعب في نفوس الركاب، بعد تكسير زجاج المقطورات وإلحاق الأذى بالركاب وسلبتهم أغراضهم وأمتعتهم وهواتفهم الذكية.

وقام هؤلاء المجرمون بأعمالهم التخريبية داخل القطار الذي تعرض لعملية سطو خطيرة حيث هددت حياة وأمن الركاب، وخلقت حالة من الرعب في نفوس النساء والأطفال.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية