“أبو حفص” يدعو الدولة المغربية إلى تبني مذهب “أبو حنيفة”

كشك | 18 سبتمبر 2017 على 16:44 | آخر تحديث 18 سبتمبر 2017


293

دعا محمد عبد الوهاب رفيقي، أحد شيوخ السلفية بالمغرب، الدولة المغربية إلى تبني مذهب أبو حنيفة على اعتبار أنه من أكثر المذاهب انفتاحا وتجددا.

 

وقال “أبو حفص” في تدوينة نشرها على حسابه في موقع “فايسبوك” : “يستطيع الإسلام في المغرب أن يتصالح مع العالم ومع نفسه، إذا تجاوز سياسية الاحتراز التي أغلقت المغرب في وقت ما، وساعده في ذلك استدعاء نموذج إسلامي اخترق النسيج المغربي، وساهم بقوة في تدبير الحياة العامة للناس، لا بد لنا أن نعترف بهذا التاريخ لنستطيع تصحيحه، لابد أن نعترف بالأخطاء السياسية التي استدعت هذا الفكر لمجابهة تيارات سياسية معارضة، ولمراعاة عنصر التوازن داخل المجتمع، فكانت النتيجة وبالا و تطرفا وإرهابا”.

وأضاف المتحدث نفسه “المطلوب اليوم في نظري، أن تتسلم الدولة مسؤوليتها من الناحية الفكرية، في الإعلاء من شأن التراث المتنور في الإسلام، بدءا من أبي حنيفة الذي لم يعترف بتقسيم دار الحرب والسلم، وليس نهاية بتعزيز قواعد التسامح في المذهب المالكي التي تناصر مبادئ تعزيز المصلحة العامة…”

وخلص رفيقي إلى أن “الدولة وحدها الأقدر على قيادة مثل هذا المشروع وتجميع الجهود فيه وتوحيدها… ما عدا ذلك محاولات شجاعة ومشكورة… لكن من الصعب أن تستوفي شروط النجاح والتأثير”

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية