4 مشتبه بهم في هجوم برشلونة يمثلون أمام محكمة مدريد

كشك | 22 أغسطس 2017 على 10:18 | آخر تحديث 22 أغسطس 2017


107

مثل أربعة أشخاص متهمين بالانتماء لخلية إسلامية متشددة خططت لهجوم بسيارة فان أسفر عن مقتل 13 شخصا في مدينة برشلونة الإسبانية الأسبوع الماضي أمام المحكمة اليوم الثلاثاء وذلك بعد يوم من قتل الشرطة لشخص يشتبه في أنه سائق المركبة.

ونقل الأربعة، وهم الوحيدون الذي لا يزالون على قيد الحياة من بين 12 شخصا يعتقد أنهم يمثلون الخلية المتشددة، من برشلونة إلى مدريد تحت حراسة مشددة لحضور جلسة الاستماع في المحكمة العليا المتخصصة في جرائم الإرهاب.

وقتلت الشرطة بالرصاص أمس الاثنين يونس أبو يعقوب (22 عاما) الذي قالوا إنه سائق سيارة الفان التي دهست المارة في شارع لاس رامبلاس الشهير في برشلونة يوم الخميس مما أسفر عن مقتل 13 شخصا وإصابة 120 آخرين من 34 دولة.

وبعد الهجوم هرب أبو يعقوب سيرا من مسرح الهجوم ثم طعن رجلا كان يركن سيارته حتى الموت وسرق المركبة وفر بها.

وذكرت صحيفة لا فانجارديا الإسبانية اليوم الثلاثاء أن أبو يعقوب قطع مسافة حوالي 40 كيلومترا من بلدة سانت جوست ديسفرن، التي تقع على مشارف برشلونة، وهناك ترك السيارة المخطوفة وتوجه إلى سوبيراتس حيث قتلته الشرطة لاحقا بالرصاص.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مشاركة في التحقيق إن أبو يعقوب بد ل ملابسه وكان يمشي في الليل ويتخفى أثناء النهار.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن هجوم برشلونة وآخر وقع بعد ساعات من اعتداء برشلونة في بلدة كامبريلس السياحية الساحلية جنوبي برشلونة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية