صورة.. نجاة أصغر رئيسة جماعة بالمغرب من حادثة سير مروعة

كشك | 23 يوليو 2017 على 15:02 | آخر تحديث 23 يوليو 2017


366

نجت إكرام بوعبيد، رئيسة مجلس الجماعة القروية “أولاد علي الطوالع” من موت محقق، حين تعرضت لحادثة سير كادت أن تودي بحياتها، وذلك أول يوم أمس الجمعة 21 يوليوز 2017، على مستوى الطريق السيار الرابط بين مدينتي بوزنيقة وبنسليمان.

وكتبت أصغر رئيسة جماعة في المغرب، تدوينة على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” إيمانا مني بالقدر خيره و شره، تعرضت ليلة الجمعة لحادثة سير خطيرة، و بلطف من الباري عز وجل،  رضا الوالدين و دعوات الخير نجوت بأعجوبة، و نظرا لحبكم و قلقكم الكبير لم يتوقف هاتفي عن الرنين، لهذا أحب أن أخبركم أن إصابتي كانت طفيفة”.

يُشار إلى أن مصادر من عين المكان، قد كشفت أن الحادثة وقعت نتيجة تصادمٍ وقع بين 3 سيارات، مؤكدة أن من بين ضحايا هذا الحادث كانت إكرام بوعبيد، رئيسة الجماعة القروية “أولاد علي الطوالع”، قبل أن تُضيف أن الحادث تسبب في خسائر مادية، وبعض الإصابات المتفاوتة الخطورة في صفوف ركاب المركبات، سارعت بهم عناصر الوقاية المدنية إلى أقرب مستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية