أميناتو حيدر تشارك في لقاء جزائري إلى جانب زعيم البوليساريو

كشك | 23 أغسطس 2017 على 17:37 | آخر تحديث 23 أغسطس 2017


1746

شاركت الانفصالية أميناتو حيدر، في لقاء اختتام أشغال الجامعة الصيفية لإطارات  جبهة البوليساريو بولاية بومرداس بالجزائر، إلى جانب ابراهيم غالي، حيث بدت حيدر تتحدث وكأنها جزائرية.

وفي هذا السياق، قال نوفل البعمري، الناشط الحقوقي والمحامي بهيئة تطوان، إن الناشطة أميناتو حيدر، تم إجلاسها في المنصة (كما يظهر في الصورة)، إلى جانب ابراهيم غالي زعيم البوليساريو، مبرزا أن “ذلك يدخل في  باب الإشارة التي قدمت، في إطار ترتيبات داخلية خاصة بالجبهة على مستوى الجنوب المغربي إذ هناك سعي لتقريب وجهات النظر بين كوديسا و asvdh لتوحيدهما خاصة مع الخلافات التي برزت بينهما أثناء محاكمة اكديم ازيك؛ التي يحتاج الحديث عنها لتدوينة خاصة”.

وأضاف البعمري، أن حيدر تحدثت بلغة و كأنها جزائرية و ليست لا صحراوية و لا منتمية لما يسمى بـ”الجمهورية العربية الصحراوية”؛ بل لغتها و كأنها مواطنة جزائرية، و هو ما يعكس حجم التحكم في العقل الانفصالي من طرف النظام الجزائري؛ إذ خصصت في كلمتها التي دامت حوالي 20 دقيقة 14 دقيقة لشكر الجزائر نظاما و عسكرا، يورد البعمري.

وانتقد البعمري أميناتو حيدر، بسبب عدم حديثها عن الأرواح  التي سقطت في مخيم اكديم إيزيك  حيث قال البعمري ” السيدة تحدثت عن معتقلي اكديم ازيك و عن المخيم و هي تدين الأحكام و هذا حقها؛ لم تتحدث عن الجرائم التي ارتكبت أثناء تفكيكه و عن الأرواح التي سقطت في المخيم في صفوف القوات المساعدة؛ الدرك؛ الوقاية المدنية”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية