إعمراشن: الأصريحي أكد لي أن الأيام الأولى من الإضراب صعبة

كشك | 19 يوليو 2017 على 11:56 | آخر تحديث 19 يوليو 2017


67

قال المرتضى إعمراشن، أحد أبرز نشطاء احتجاجات الريف، إنه اتصل هاتفيا بأحد المعتقلين في الملف من سجن عكاشة، أكد له أن المعتقلين انخرطوا في الإضراب عن الطعام.

ونشر المرتضى أمس الثلاثاء، في تدوينة على حسابه الشخصي في موقع “فيسبوك”: “الاتصال مع الأصريحي كان اليوم مؤثرا أكثر من الاتصالات السابقة لأنه يتزامن مع اليوم الثاني للإضراب عن الطعام..”

وحسب ما جاء في التدوينة فإن المعتقل المذكور، فند ونفى رواية مندوبية السجون، مضيفا “وقال لي بالحرف: أنا مضرب كما أصدقائي وكلهم مضربون منذ البارحة بشكل رسمي.. قال لي إن الأيام الأولى صعبة جدا وحكى لي عن التزام جماعي بالقرار إلى درجة أن الجميع تفاجأ من ذلك..”

وأضاف المتحدث نفسه “طبعا لم يخل الاتصال من بعض المرح المعتاد.. تحدثنا عن ظروف الاعتقال وشرحت له باختصار ما يجري خارج السجن.. طلب مني- وهذه أول مرة يطلب فيها- أن أسلم على الجميع واحدا واحدا وأن أخبرهم أنه لا تراجع عن الإضراب عن الطعام” إما البراءة أو الشهادة”..ثم قلت مرة أخرى: أملي يا صديقي أن نلتقي في العيد المقبل.. ثم سمعت “انتهى الاتصال”..الحرية لصديقي ولكل المعتقلين..

 

 

 

 

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية