ابتدائية الرباط تؤجل النظر في قضية ملكية مزان

كشك | 6 أكتوبر 2017 على 18:23 | آخر تحديث 6 أكتوبر 2017


519

علمت  جريدة “كشك” الإلكترونية، أن المحكمة الابتدائية بالرباط، أجلت النظر في قضية مليكة مزان، الناشطة الأمازيغية، المتابعة في حالة اعتقال بسجن سلا بسبب دعوتها لقطع رؤوس العرب تضامنا مع الشعب الكردي، إلى غاية يوم الثلاثاء 10 أكتوبر الجاري.

 

وخلال جلسة محاكمتها اليوم بابتدائية الرباط، تناولت مزان الكلمة وقدمت مرافعة جريئة، قالت فيها “لا علاقة لي بالعنف، وأنها محبة للسلام وداعية للتسامح، ومن العار والمخجل أن تقف في قفص الاتهام، قبل أن تضيف بأن الغرض مما نشرته في “الفايسبوك” هو التحذير من العنف وليس الدعوة إليه.

وكشفت مزان أنها تعاني من اضطرابات نفسية، وتتابع على إثرها العلاج منذ سنة 2010، مبرزة أنها اضطرت إلى تقديم طلب الاستفادة من التقاعد النسبي بسبب حالتها الصحية.

وكان محمد ألمو محامي مليكة مزان، قد قال في تصريح لـ”كشك” ، إنه كان يتوقع أن ملف مزان سيكون جاهزا  للمناقشة في جلسة الثلاثاء الماضي، لكنه تفاجأ بالنيابة العامة تؤكد أن الوضع الصحي للمتهمة لا يسمح لها بحضور الجلسة، مضيفا في الوقت ذاته، أن الحالة الصحية لمزان منهارة وتخضع لعلاج متواصل في سجن سلا، الأمر الذي يمكن أن يتسبب في “كارثة” قد تؤدي بها للوفاة.

وأوضح محامي مزان، أن هذه الأخيرة لم تستوعب تواجدها في السجن ولم تقبل ذلك، الأمر الذي تسبب في إصابتها بحالة هستيرية أكثر من مرة، مشدّدا على أن مزان مازالت بريئة في نظر القانون، وأن الأوضاع الإنسانية تعلو وتسمو على العقاب والتجريم.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية