ابنة الكاتب المصري المغتال فرج فودة تنعي والدتها

كشك | 19 يوليو 2017 على 10:56 | آخر تحديث 19 يوليو 2017


51

نعت سمر فودة، ابنة الكاتب المصري المُغتال فرج فودة، يومه الأربعاء 19 يوليوز 2017، والدتها في تدوينة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وكتبت سمر فودة بتأثر بالغ:” مش قادرة اكتبها ..الحاجة الوحيدة اللي مش قادرة اكتبها .. عندما تفقد السيطرة على كل ذرة في جسدك و ترفض كل حواسك مساعدتك و كأنها تحاول تأكيد النفي .. عندما تضطرب أنفاسك، وترتعش يدك، و ترفض كل أطرافك النطق و البوح بالأمر .. يكاد قلبي ينفجر من شدة و تواتر ضرباته”.

واستطردت فودة:” أتقدم بجزيل الشكر والامتنان والتقدير والعرفان لكل من قدم لي التعزية الصادقة والمواساة الحسنة في وفاة والدتي المرحومة بإذن الله ..إنا لله وإنا إليه راجعون، وحسبنا الله ونعم الوكيل، اللهم أجرني في مصيبتي وأخلف لي خيراً منها”.

كانت آخر خرجة إعلامية لسمر فودة شهر مارس 2017، حين أعلنت عن سعادتها لمقتل المتهم الأول في عملية اغتيال والدها أبو العلا عبد ربه، حين وقع ضحية كمين لجيش النظام السوري، وهو يُقاتل إلى جانب تنظيم “داعش” الإرهابي.

يُشار إلى أن والد سمر فودة، الكاتب المصري الكبير فرج فودة، قد اغتيل سنة 1992 بعد تكفيره من طرف الجماعات الإسلامية المصرية، التي اختلف معها لسنواتٍ عديدة، حيث كان من أكبر المناهضين لأفكارها، والداعين إلى محاربة خلط الدين بالسياسة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية