استمرار تراجع احتياطات العملة بالمغرب للشهر الثاني

كشك | 24 يوليو 2017 على 11:35 | آخر تحديث 24 يوليو 2017


23

تواصل احتياطات المغرب من العملة الصعبة تراجعها للشهر الثاني على التوالي إلى غاية منتصف شهر يوليوز الجاري، ليبلغ بنسبة 15.8 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية.

وكان شهر يونيو المنصرم عرف بدوره تراجعا في احتياطات العملة الصعبة بلغ 14 في المائة، ورغم أن الاحتياطات سجلت من أسبوع إلى آخر ارتفاعا بنسبة 0,3 في المائة، إلا أن نسبة الاحتياطات بقيت منخفضة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأشار بنك المغرب إلى أنه خلال الأسبوع ذاته، تراجع سعر صرف الدرهم بنسبة 0,19 في المائة مقابل الأورو، وارتفع بنسبة 0,31 في المائة مقابل الدولار.

وخلال هذه الفترة، بلغ إجمالي مبلغ تدخلات البنك 65,7 مليار درهم، منها 59 مليار درهم تم ضخها على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، ومبلغ 4,5 ملايير درهم في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة، و2,3 مليار درهم عن طريق تسبيقات لمدة 24 ساعة.

وحسب بنك المغرب، بلغ سعر الفائدة بين البنوك 2,32 في المائة، في حين تراجع حجم المبادلات من 8,2 ملايير درهم إلى 6,9 ملايير درهم. وخلال طلب العروض ليوم 19 يوليوز، ضخ بنك المغرب مبلغ 64 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام.

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر “مازي” سجل انخفاضا بنسبة 1,4 في المائة، إذ انخفض أداؤه السلبي إلى نسبة 0,5 في المائة منذ بداية السنة، مشيرا إلى أن هذا التطور الأسبوعي يعزى أساسا إلى الانخفاضات المسجلة على مستوى المؤشرات القطاعية “البنوك” بـ1,3 في المائة، و”الاتصالات السلكية واللاسلكية” بـ1,6 في المائة، و”الصناعات الغذائية” بـ6,1 في المائة و”البناء ومواد البناء” بـ1,2 في المائة، في المقابل، ارتفعت قيمة مؤشر “العقار” بـ1,3 في المائة. وبخصوص الصفقات بلغت 1,2 مليار درهم منها 968,4 مليون درهم تحققت تقريبا في السوق المركزية.

المصدر: آخر ساعة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية