استنفار في صفوف البوليساريو بسبب سرقة حاسوب رئيس مخابراتها

كشك | 29 سبتمبر 2017 على 14:11 | آخر تحديث 29 سبتمبر 2017


229

يعيش جهاز مخابرات البوليساريو منذ الأسبوع الماضي، حالة من الاستنفار الشديد عقب سرقة الحاسوب المحمول الخاص بالمدعو خونا، رئيس جهاز المخابرات المذكورة، حيث تسبب هذا الحادث في شن حملة تفتيش داخل مخيمات تندوف.

وذكرت مصادر إعلامية جزائرية، أن  الجهاز يحمل معلومات مهمة للغاية عن تجار الأسلحة و المخدرات داخل المخيمات لها ارتباط بقيادة البوليساريو مع قيادات موريتانية وازنة، فضلا عن تأكيد وجود معلومات عن تقاطعات عضوية بين عناصرها وبين أعمال إرهابية في الساحل كان ضحيتها جنود فرنسيين.

هذه المعلومات المتوفرة بالحاسوب جعلت أجهرة البوليساريو تعيش حالة من الاستنفار خوفا من تسريبها.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية