اعتقال شقيق الرباح رفقة إثنين من أفراد عائلته

كشك | 4 سبتمبر 2017 على 19:15 | آخر تحديث 4 سبتمبر 2017


380

تم صباح اليوم الإثنين 4 شتنبر الجاري، وضع حميد الرباح شقيق عمدة مدينة القنيطرة ووزير الطاقة والمعادن عزيز الرباح، تحت تدابير الحراسة النظرية بمقر شرطة القنيطرة بمعية اثنين من أبناء أخته، بعد شتم شرطي والاعتداء على أربعة آخرين في الشارع العام.

 

وذكرت مصادر إعلامية، أن الوزير الرباح تم عرضه صبيحة اليوم الإثنين، على أنظار عناصر الشرطة بولاية أمن القنيطرة من أجل التحقيق معه بعد اعتدائه على عناصر الأمن الذين حاولوا اعتقال أبناء أخته، الأخوين لشهم، وهما من ذوي السوابق العدلية، بعد دخولهما في شجار بالأسلحة البيضاء مع أشخاص آخرين في الشارع العام، أيضا من ذوي السوابق العدلية.

وبحسب المصادر ذاتها، فشقيق الوزير الرباح تم عرضه صبيحة اليوم الإثنين، على أنظار عناصر الشرطة بولاية أمن القنيطرة من أجل التحقيق معه بعد اعتدائه على عناصر الأمن الذين حاولوا اعتقال أبناء أخته، الأخوين “لشهم”، وهما من ذوي السوابق العدلية، بعد دخولهما في شجار مسلح مع أشخاص آخرين في الشارع العام، أيضا من ذوي السوابق العدلية.

وبحسب المصادر ذاتها، فقد كان حميد الرباح بمعية أفراد من عائلته، لحظة منعه عناصر الأمن الذين حاولوا اعتقال الأخوين المذكورين، بحي “جردة القاضي”،  حيث أسفرت عملية الإعتقال عن إصابات طفيفة في صفوف رجال الأمن، بالإضافة إلى تخريب سيارة الشرطة.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية