الأبلق: أملي في الحياة كبير ولا أخشى الموت…!

كشك | 26 يوليو 2017 على 11:32 | آخر تحديث 26 يوليو 2017


84

 

دقت بشرى الرويسي، عضو هيئة الدفاع عن معتقلي احتجاجات الحسيمة، ناقوس الخطر بخصوص الوضعية الصحية المتردية لربيع الأبلق المعتقل بسجن عكاشة بالدار البيضاء على خلفية احتجاجات الحسيمة، مشيرة إلى أنه رفض بشدة رفع الإضراب عن الطعام.

 

وطالبت الرويسي،  المسؤولين بالتدخل لإنقاذ حياة ربيع الأبلق من الموت حيث أعلنت في تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”  أن الأبلق أكد لها خلال زيارته له بسجن عكاشة بأن أمله في الحياة كبير ولا يخشى الموت.

وكتبت المحامية الرويسي  في تدوينتها قائلة “أملي في الحياة كبير لكنني لا أخشى الموت ” كان هذا جواب ربيع الابلق اليوم عند زيارته بالسجن رفض بشدة رفع الإضراب رغم محاولتنا معه علما أنني كنت على يقين من ذلك لمعرفتي بشخصية ربيع الصلبة والعنيدة من خلال زيارات التخابر السابقة معه”.

جدير بالذكر، أن ربيع الأبلق تدهورت صحته أخيرا بشكل كبير بسبب  إصراره على الاستمرار في الإضراب عن الطعام، حيث لم  يعد  يستطيع الوقوف إلا بمساعدة زملائه، بحسب ما أفاد به شقيقه عبد اللطيف الأبلق في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

وفي سياق ذي صلة، كشفت نوال بنعيسى أحد الوجوه النسائية البارزة في احتجاجات الحسيمة، أن حافلة تحمل عائلات المعتقلين، انطلقت  ليلة الثلاثاء / الأربعاء من المدينة في اتجاه سجن عكاشة بالدار البيضاء.

ونشرت بنعيسى عبر حسابها الخاص بموقع “فيسبوك” صورة للحافلة، وأرفقتها بتعليق قالت فيه: “عائلات المعتقلين ورحلة المعاناة، انطلقوا اتجاه عكاشة”

وتأتي هذه الزيارة بعد الرسالة التي توجهت بها لجنة عائلات المعتقلين إلى رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، والتي طالبت فيها بتوحيد تواريخ الزيارات بالنسبة للعائلات في يومين متقاربين (الثلاثاء والأربعاء)، لتسهيل تنقلها من الحسيمة إلى الدار البيضاء بشكل جماعي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية