الأبلق يوقف إضرابه عن الماء بعد الاستجابة لمطالبه

كشك | 28 سبتمبر 2017 على 17:28 | آخر تحديث 28 سبتمبر 2017


291

قام ربيع الأبلق أحد أبرز معتقلي احتجاجات الريف، بتعليق إضرابه عن الماء، بعد أن استجابت إدارة سجن عكاشة بالدار البيضاء، لمطالب كان قد رفعها إلى الإدارة مقابل وقف إضرابه عن الماء فقط.

 

ونشر عبد اللطيف الأبلق، شقيق ربيع تدوينة على حسابه الشخصي في “فايسبوك”، قال فيها “يومه الخميس 28/09/2017 اتصل بي شقيقي ربيع الأبلق ليُخْبِرَنا أنه قام بتعليق ” الإضراب عن الماء ” بعدما قامت إدارة السجن بالاستجابة لمطالبهم ( مطالب على سبيل المجاز لا غير) والمتمثلة في إعادة تجميع الثلاثة ( نبيل أحمجيق، ربيع الأبلق، محمد جلول ) في زنزانة واحدة كما كان الشأن قبل يوم الأربعاء الأسود، مع إعادة الحاجيات التي فقدها الثلاثة ( البطائق التي يستعملونها في الاتصال بذويهم، مذكرات الأستاذ محمد جلول ….. )، وكذا تمكينهم من الاستحمام والاتصال بذويهم.”
وأشار المتحدث نفسه إلى أن معركة الأمعاء الفارغة (الإضراب المفتوح عن الطعام) لا يزال شقيقه مصرا على مواصلتها إلى “حين الاستجابة للمطالب المرفوعة في هذا الصدد..

والمتمثلة في:  رفع العسكرة عن مدينة الحسيمة، وإيقاف الاعتقالات التي يعاني منها سكان الحسيمة، والاستجابة للملف المطلبي الذي انبثق عن الجماهير الشعبية بالحسيمة، وإطلاق سراح جميع المعتقلين على خلفية الحراك السلمي بالحسيمة، وإيقاف المتابعات وإسقاط كافة التهم الملفقة التي يتابع بها المعتقلون على خلفية الحراك السلمي بالريف..”
ثم يكمل ربيع ليقول:
” وأضاف على لسان أخيه “غير هذا، واهم من يعتقد أننا سنتراجع عن هذه المعركة.. معركة دخلناها تحت شعار “الحرية أو الشهادة ونحن ماضون فيها إلى آخر رمق…. “، مضيفا “إن اتخاذ خطوة الامتناع عن الماء بل وحتى الإضراب عن الطعام لم يأتي من فراغ، وإنما أجبرتُ على اتخاذ هذه الخطوات؛ إذ لا أملك شيئا أدافع به عن كرامتي غير جسدي العليل هذا، ولن أتوانى لحظة واحدة في إعادة الكَرَّة مرات ومرات أن اقتضى الأمر ذلك.. “

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية