الاستقلاليون ينتخبون اليوم خليفة شباط وسط انقسام الحزب

كشك | 30 سبتمبر 2017 على 12:25 | آخر تحديث 30 سبتمبر 2017


289

 انطلقت أشغال اليوم الثاني من المؤتمر السابع عشر لحزب الاستقلال، اليوم السبت 30 شتنبر 2017، بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله، بعد ليلة دامية بين أنصار الأمين العام المنتهية ولايته حميد شباط وقطب الحزب في الصحراء حمدي ولد الرشيد.

 

وتنطلق في هذه الأثناء أشغال اللجان التي تناقش تفاصيل المؤتمر والتعديلات التي يمكن إدخالها على قوانين الحزب على أن يتم التصويت عليها لاحقا.

وسيعرف اليوم الثاني من المؤتمر السابع عشر للحزب اجتماع المجلس الوطني للحزب الذي سينتخب الأمين العام الجديد للحزب والذي سيخلف حميد شباط.

وكشف مصدر استقلالي لجريدة “كشك” الإلكترونية أن نتائج التصويت لاختيار الأمين العام الجديد للحزب سيعلن عنها يوم غد الأحد بعد فرز الأصوات وعدها، وبعدها سيقدم القائد الجديد للحزب مقترحاته لاختيار أعضاء اللجنة التنفيذية.

هذا وشهدت ليلية أمس الجمعة وتحديدا بالقاعة المخصصة لعشاء المؤتمرين بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله، مواجهات دامية بين أنصار شباط من جهة وأنصار ولد الرشيد ونزار بركة من جهة ثانية.

واندلعت مواجهات عنيفة بين الطرفين بعدما استفزّ أتباع شباط، أنصار ولد الرشيد الذين يدعمون نزار بركة، المرشح الأبرز للأمانة العامة، وذلك بعدما حملوا شباط على أكتافهم مرددين عبارة “شباط ارتاح ارتاح.. سنواصل الكفاح”، و”شباط الأمين العام”، و”نزار ارحل”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية