البعمري ينوه بطرد البيرو لـ”سفيرة” البوليساريو

كشك | 11 سبتمبر 2017 على 18:13 | آخر تحديث 11 سبتمبر 2017


197

هاجم نوفل البعمري، الباحث في شؤون الصحراء،  خديجتو المختار، الانفصالية التي تعتبرها الجبهة “سفيرة لجمهوريتها الوهمية، والتي منعتها سلطات البيرو من الدخول إلى أراضيها، منوها بترحيل البيرو هذه الأخيرة من أراضيها إلى مدريد بعد احتجازها حوالي 24 ساعة، ومشيرا في الوقت ذاته إلى أن ذلك دليل على أن البيرو لا تعترف بالبوليساريو.

 

وفي هذا السياق كتب  المحامي نوفل البعمري، في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك قائلا: ” سفيرة جمهورية الموز تم ترحيلها من البيرو إلى مدريد، بعد احتجازها لحوالي 24 ساعة كأي مهاجر سري، و هو الموقف الذي يؤكد أن حكومة البيرو لا تعترف بالجمهورية و أنها على نفس موقفها الذي أعلنت عنه سنة 1996 القاضي بسحب اعترافها من البوليساريو”.

وأضاف البعمري أن “موقف البيرو من الانفصالية خديجتو المختار عرض هذا البلد لضغوط وهجوم كبير من قبل قيادات الجبهة من أجل السماح لسفيرة جمهورية الموز بالدخول للبيرو” مشيرا إلى أنه “رغم ذلك ظلت حكومة البيرو على نفس موقفها الرافض لأي نشاط دبلوماسي لجمهورية الموز على أرضها و داخل مؤسساتها”.

الانفصالية خديجتو المختار
الانفصالية خديجتو المختار

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية