البنايات الآيلة للسقوط بالبيضاء.. قنبلة موقوتة بالمعاريف

كشك | 9 أغسطس 2017 على 12:34 | آخر تحديث 9 أغسطس 2017


108

يشتكي سكان حي المعاريف بالدار البيضاء من البنيايات الآيلة للسقوط التي تقض مضحع الساكنة كلما سقطت بناية أو جزء منها ليخلف جريحا أومعطوبا.

ففي يوم السبت 29 يوليوز الماضي، أدى سقوط جزء من بناية آيلة للسقوط بحي المعاريف تحديدا بزنقة إبن منير على مواطن بينما كان أمام أحد البقالة.

ولحسن حظ المصاب أن طبيبا قدم العلاجات الأولية وتمكن من نقله بسرعة إلى غرفة عمليات وتمكن من إنقاذ حياته، حالته الآن مستقرة بحسب ما أفاد به أفراد من عائلته.

ولم يمر سوى بضعة أيام، حتى تكرر المشهد المأساوي من جديد، فقد سقط جزء من إحدى البنايات يوم الخميس 03 غشت 2017، على إحدى السيدات بذات الحي وأصيبت بجروح طفيفة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية