البنك الشعبي يطلق المحطة الثانية لمنتدى المقاولة الصغيرة

كشك | 25 ديسمبر 2017 على 10:36 | آخر تحديث 25 ديسمبر 2017


514

 نظمت مجموعة البنك الشعبي، بصفتها مواكبا مرجعيا للمقاولة الصغرى على صعيد الجهات، يومه الجمعة 22 دجنبر بمدينة وجدة، منتدى المقاولات الصغيرة جدا في محطتها الثانية تحت شعار “المقاولة الصغيرة جدا، جسر نحو المقاولة الصغرى، وذلك بعد النجاح الذي لقيته المحطة الأولى في مراكش.

وتوجت لجنة مكونة من ثلة من الخبراء في اختتام هذه التظاهرة المقاولين الصغار الأكثر استحقاقا بالعديد من الجوائز.

كما وضعت مجموعة البنك الشعبي، سعيا منها لإنجاح هذه المبادرة الموجهة إلى المقاولين الجهويين، وبفضل التآزر القائم بين هيئاتها التابعة والمحاور المهنية المتخصصة، مجموعة من آليات المواكبة تلائم كل مشروع لريادة الأعمال.

وأوضح بلاغ للمجموعة توصلت “كشك” بنسخة منه أنه على غرار النسخة السابقة، المنظمة بمراكش في يناير 2017، تواكب مؤسسة البنك الشعبي المقاولات الصغيرة جدا في مسار تحولها إلى مقاولات صغرى من خلال تتبع عن كثب خلال دورة إنشاء المقاولة، وحتى بعدها.

وأشار ذات المصدر أن مؤسسة التوفيق للتمويل الأصغر تسهر من جهتها، على التمويلي والمواكبة البعدية للإنشاء من أجل تسويق المنتجات وتطوير أنشطتها. مضيفا أن البنك الشعبي لمدينة وجدة بهذه الخطوة يساهم بنسبة 60% في تمويل الاقتصاد الجهوي، حيث جمعت مجموعة البنك الشعبي، خلال هذه المحطة الثانية، الفاعلين الرئيسيين في النظام الاقتصادي الجهوي والوطني (المركز الجهوي للاستثمار والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، وغرفة التجارة والصناعة ومركز محمد السادس لدعم القروض الصغرى التضامنية والاتحاد العام لمقاولات المغرب….)، الكفيلين بإنجاح تحول المقاولة الصغيرة جدا، وبذلك تعزيز النسيج الاقتصادي للجهة. وعلى هذا الأساس شارك المئات من المقاولين الجهويين الصغار في هذا المنتدى.

ويشار أن المنتديات الجهوية للبنك الشعبي المخصصة للمقاولة الصغيرة جدا، والمنظمة بالاشتراك مع مؤسسة البنك الشعبي، ومؤسسة التوفيق للتمويل الأصغر، والبنوك الشعبية الجهوية تهدف إلى دعم صغار المقاولين في تحولهم إلى بنيات أكثر تنظيما وأساسا المقاولة الصغرى من جهة، وتحسين وضع المقاول الذاتي على الصعيد الوطني من جهة أخرى.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية