البوشتاوي: معنويات الزفزافي ورفاقه بسجن “عكاشة” مرتفعة

كشك | 24 يوليو 2017 على 22:42 | آخر تحديث 24 يوليو 2017


182

كشف عبد الصادق البوشتاوي، عضو هيئة الدفاع عن معتقلي احتجاجات الحسيمة، أنه قام اليوم الإثنين 24 يوليوز الجاري، بزيارة ناصر الزفزافي ونبيل احمجيق وإبراهيم أبقوي وسليمة الزياني، المعتقلين بسجن عكاشة الدار البيضاء على إثر أحداث الريف، مؤكدا أن معنوياتهم مرتفعة، وأنهم أوقفوا الإضراب ودعوا إلى عدم الخروج يوم 30 يوليوز الجاري.

 

وفي هذا السياق كتب المحامي عبد الصادق البوشتاوي في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فليسبوك” قائلا: “قمت بزيارة كل من الأخ ناصر الزفزافي، نبيل أحمجيق إبراهيم أبقوي، والأخت سليمة الزياني معنوياتهم مرتفعة البشاشة لا تفارقهم”.

وأضاف البوشتاوي “أصالة عن أنفسهم ونيابة عن باقي معتقلي الحراك الشعبي المتواجدين بسجن عكاشة يسلمون على الجميع ويدعون إلى عدم الاحتجاج يوم 30 يوليوز 2017 مع الحفاظ على السلمية أوقفوا الإضراب المفتوح عن الطعام في انتظار ذكرى عيد العرش، باستثناء ربيع الأبلق الذي أصر على مواصلة الإضراب المفتوح عن الطعام رافضا التوقف عن الإضراب رغم المحاولات التي قام بها المحامون والعائلة وأصدقائه المعتقلين وقمت به شخصيا كذلك”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية