البيجيدي يترك وزراء بنكيران والعثماني ويقصف طائرة الفنانين

كشك | 14 يوليو 2017 على 15:22 | آخر تحديث 14 يوليو 2017


370

حصدت رحلة فنانين مغاربة إلى الحسيمة موجة من الغضب والسخرية في الشبكات الاجتماعية، وعارضها الكثير من المتتبعين، لكن موقع البيجيدي تجاوز كل الحدود و”أسقط الطائرة قصفا”، عوض أن يقصف حكومتي بنكيران والعثماني اللتين تتحملان كامل المسؤولية في ما يجري في الريف منذ أشهر.

وهاجم موقع حزب العدالة والتنمية الفنانين الذين شاركوا في رحلة الترويج للحسيمة، والتي أثارت غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا منهم سكان مناطق الريف، وذلك تحت عنوان خطير “طائرة ‘فناني الحسيمة’ تتعرض للقصف”.

 

وأثار هذا العنوان ضجة كبيرة في الشبكات الاجتماعية، وخصوصا لدى بعض الفنانين، حيث عبّر الكثير من رواد هذه المواقع عن استيائهم واستنكارهم لهذا السلوك، مؤكدين أن موقع حزب البيجيدي كان عليه أن “يقصف” حكومة بنكيران التي كانت سببا في ما آلت إليه الأوضاع في الريف، وكذا حكومة العثماني التي لم تعرف كيف تتعامل مع هذه الاحتجاجات.

 

كما نسي الموقع أن يقصف الأغلبية الحكومية التي خوّنت نشطاء الاحتجاجات بالريف، ووضعتهم في خانة الانفصال، ونسي أيضا أن يقصف الرميد الذي صمت دهرا ونطق كفرا حينما أعرب عن غضبه وبعض الوزراء.

 

وكانت رحلة الفنانين للترويج لوجهة الحسيمة على المستوى السياحي أثارت غضب المغاربة، كما حصدت صورهم عبارات السخرية، إذ في الوقت الذي تعيش فيه المنطقة حالة من الحزن والغضب وترقب نتائج المحاكمات، حل الفنانون بالمنطقة في محاولة من جهات معينة امتصاص غضب المواطنين بمناطق الريف.

 

البيجيدي يترك وزراء بنكيران والعثماني ويقصف طائرة الفنانين
البيجيدي يترك وزراء بنكيران والعثماني ويقصف طائرة الفنانين

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية