الحكم الذي أصدره القاضي في حق شرطي بالقصر الملكي بمكناس!

كشك | 9 أغسطس 2017 على 09:47 | آخر تحديث 9 أغسطس 2017


311

أرجأت الغرفة الجنحية التلبسية باستئنافية مكناس، الخميس الماضي، فتح صفحات الملف الاستئنافي الذي يتابع فيه رجل أمن برتبة مقدم رئيس، تابع لمجموعة التدخل السريع بفاس، كان يعمل بالقصر الملكي بمكناس من أجل جنح النصب و الاحتيال وعدم توفير مؤونة شيكات عند تقديمها للأداء، وهي التهمة التي أدين من أجلها ابتدائيا بأربع سنوات حبسا نافذا مع تغريمه مبلغ 50 ألف درهم.

 

وأدينت عشيقة المعني بالأمر التي توبعت على ذمة القضية نفسها، بما قضته رهن الاعتقال الاحتياطي، بعد مؤاخدتهما من أجل النصب و الاحتيال  والخيانة الزوجية، إذ قضت أربعة أشهر بالسجن المحلي تولال 3 لخاص بالنساء.

وبحسب ما أوردته يومية “الصباح” في عددها الصادر اليوم الأربعاء،أن مسلسل النصب و الاحتيال على العاطلين كان من إخراج و تأليف المتهمة التي كانت على علاقة غير شرعية مع رجل الأمن،إذ كانت غالبا ما ترافقه في تنقلاته و سفرياته فبل أن تقترح عليه الفكرة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية