الخطابي للدحماني: جِدي عملا آخر تكسبين منه الأموال غير الفن!

كشك | 5 سبتمبر 2017 على 18:24 | آخر تحديث 5 سبتمبر 2017


528

أنت بمثابة صمامات تنصهر ببطء فيما يتعلق بالتعاطي ضمن إطار علاقة الحب والعشق، فعندما تصل هذه الصمامات إلى عتبة الاشتعال، قد تصل الأوضاع إلى التفجر الذي يشعل تلك الحرارة البيضاء، والتي ستأخذ وقتاً حتى تبرد وتعود إلى أصلها.

من الصعب إرضاؤك بسهولة، ومن طبائعك كثرة انتقاد العادات الشخصية للآخرين، الأمر الذي قد يعرقل وصولك إلى علاقات مثمرة مع الناس، أو حتى المشاركة في علاقات جماعية على صعيد العمل.

أنت عادةً لا ترغبين بمناقشة مشاعرك العميقة مع الآخرين، إلا مع شخص موثوق به أو مع الحبيب. وأي شخص يريد أن يعرفك عن كثب وبعمق، يجب أن يتحلى بالصبر. وفي هذه الحال، فإنك ستثبتين بأنك صديقة صادقة مدى الحياة، أو من الممكن أن تكوني زوجة صالحة.

وتشير التوقعات الفلكية إلى أنك ستعيشين حالة من الملل تفكرين بجدية في التخلص منها دون أن تفلحي في ذلك، كما أنك ستجدين صعوبة في كسب المال من عملك الفني. لذلك، أنصحك بالقيام بعمل إضافي جديد، كما أنصحك أيضاً بملء وقتك بالقراءة أو الانخراط بإحدى المؤسسات قصد إكمال دراستك، خصوصا أن نشاطك الفكري والدراسي يبدو في أوج نشاطه.

من جهة أخرى، يبدو الجو مشحونا مع الشركاء والأشخاص الذين تتعاملين معهم، فكوني حذرة، وبدل أن تكرسي نفسك لخدمة زملائك، اهتمي بنفسك لأنك تستطيعين بفضل قدراتك الكبيرة وشفافيتك العالية، أن تحققي بهدوء وتدرج أغلب أحلام حياتك واحدا تلو الآخر، وتأكدي من أنك سوف تتداركين كل ما ظننت أنه ضاع منك في الماضي.

كما تشير توقعاتي إلى أنك سوف تتغلبين على كل العقبات دون أن تبذلي مجهودا كبيرا، شريطة أن تقاومي الاندفاع في حياتك العاطفية وتركزي على إبراز ميولك ومواهبك الفنية، حيث ستكون الكواكب في خدمتك وتساعدك على النجاح في جميع معاملاتك. لكن يبقى عليك أن تحذري من بعثرة جهودك وأموالك عندما تتوتر أعصابك، وتقعي في خطأ لا تعترفين به وتصرّين عليه.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية