الخطابي للرباح: تحلم بثراء فاحش ومنصب أعلى لكن الحظ سيخونك!

كشك | 23 يوليو 2017 على 14:42 | آخر تحديث 23 يوليو 2017


231

يقول عنك الفلك، إنك فاعل سياسي يعرف من أين تؤكل الكتف، وتستغل الفرص المتاحة لك وتستغل البسطاء لكي تجمع المال وتتمتع بالحياة، فأنت شجاع، لكن بلسانك فقط، وقد تضحي بأي شيء خشية الفشل، وتحلم بالثراء الفاحش.

من وجهة نظر الفلك، قد تلعب دورا كبيرا في أحداث هذه السنة، إذ هناك صعود طفيف وانهيارات بالجملة، كما سيرد اسمك في تقارير تتحدث عن إخفاقات الماضي. وحسب دراسة فلكية في خارطتك، تلتقي هذه السنة التأثيرات الفلكية المتعددة والمتنوعة، والتي تدعو بعضها إلى التفاؤل والانفتاح والتطور، لتقف إلى جانبك، بعدما ساعدتك في الاستوزار للمرة الثانية على التوالي، في حين يشير بعضها الآخر إلى مواجهات وتحديات وإخفاقات يتحكم فيها القدر.

وحسب توقعاتي الفلكية، ستتاح لك فرص كثيرة وتفتح أمامك أبواب جديدة لكي تبرهن عن قدراتك، كما ستخوض صراعا مريرا داخل الحزب خلال المؤتمر القادم، لكن تأكد أن الحظ لن يقف إلى جانبك، ذلك أن بروفايل الرباح لم ولن يكون في المعادلة، ما دام “العراب” ابن كيران يتحكم في الحزب، كتحكمه في البيت.

وتشير التوقعات إلى أنك مع مطلع السنة المقبلة ستخاصم السعادة وتعيش لحظات صعبة حتى نهايتها، حيث ستشهد حياتك تغيرا جذريا، وستعاني على جميع الأصعدة، وتحيط بك المشاكل والهموم من كل جهة، كما ستكون هناك قضايا ودعاوى قانونية قد تعصف بمسارك المهني ومستقبلك السياسي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية