الرئيس الموريتاني يتهم رجل أعمال لاجئ بالمغرب بالتآمر عليه!

كشك | 4 أغسطس 2017 على 12:43 | آخر تحديث 4 أغسطس 2017


158

اتهم الرئيس الموريتاتي محمد ولد عبد العزيز، أعضاء في مجلس الشيوخ يعارضون مشروعه لتعديل الدستور من البرلمان بالخيانة، متهما إياهم بتلقي أموال من رجل أعمال مقيم بالمغرب.

وقال ولد عبد العزيز في آخر خطاب دعائي له للاستفتاء على تعديل الدستور أن “هؤلاء الأشخاص يأخذون أموالا من رجال أعمال للمساومة على مؤسسات الدولة”.

ويشير المراقبون إلى أن الرئيس الموريتاتي يشير بتلميح إلى رجل أعمال موريتاني لاجئ بالمغرب ويعد من بين أشد المعارضين لنظام محمد ولد عبد لعزيز الذي يريد من خلال تعديل الدستور التضييق على المعارضة وتوسيع سلطاته.

ودعا الرئيس الموريتاني ، في حملة جال خلالها أرجاء موريتانيا، الى التصويت بـ”نعم” على استفتاء تعديل الدستور لإلغاء مجلس الشيوخ، واتهم المعارضة بالسعي إلى “نشر الفوضى”.

ووعد ولد عبد العزيز بالكشف عن معلومات خلال تجمع ختامي الخميس في نواكشوط، متهما أعضاء مجلس الشيوخ المعارضين للاستفتاء “بالفساد”، داعيا الشعب الى “التخلص من المجلس الذي يشكل خطرا على مستقبل البلد وعلى ديموقراطيته”.

ويقضي التعديل الدستوري خصوصا بالغاء مجلس الشيوخ لتحل مكانه مجالس إقليمية منتخبة وتغيير العلم الوطني علاوة على الغاء محكمة العدل العليا ومنصب وسيط الجمهورية والمجلس الأعلى الإسلامي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية