الرباح يشترط بطاقة الناخب على المواطنين لمدّهم بالكهرماء

كشك | 12 يوليو 2017 على 17:36 | آخر تحديث 12 يوليو 2017


333

 في خطوة غريبة اشترط عزيز الرباح، وزير الطاقة والمعادن على كل مواطنٍ مغربي يودّ الارتباط بشبكة الماء والكهرباء، إلى جانب أن يُدلي ببطاقة تعريفه الوطنية أو شهادة سكناه، أن يتقدم إلى المصلحة المعنية ببطاقة مشاركته في الانتخابات، وذلك أثناء عرض الأسئلة الشفوية الخاصة مجلس النواب، يومه الأربعاء 12 يوليوز 2017.

وأثار حديث الرباح جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تساءل رواد الانترنيت عن جدوى فرض الإدلاء ببطاقة الناخب بالنسبة لكل مواطنٍ يود الارتباط بشبكتي الماء والكهرباء، حيث أن هذا الأمر لا معنى له، في حال إدلائه ببطاقة تعريفه الوطنية أو شهادة سكناه، وهما وثيقتان رسميتان توضحان عنوان سكناه.

واعتبر “الفيسبوكيون” اقتراح الوزير الرباح، تدخلاً سافراً في الحرية الشخصية للمواطنين، حيث لا يشترط القانون على المغاربة أن يتوفروا على بطاقة الناخب، لكي يتمكنوا من الاستفادة من الخدمات الأساسية التي تُوفرها الدولة لهم، حيث احتج أحدهم بالقول:”دابا بطاقة التعريف مابقاتش مفيدة، خاصك حتى بطاقة الناخب باش إدخلوا ليك الروبيني.. شنو علاقة هاذي بهاذي؟”، ليقول آخر:”علاش ماتخرجش ليها ديريكت، وتقول حتى للانتخابات، إلى صوتوا على الحزب ديالي.. عاد نعطيكم الما والضو !”

 

خطير ؟؟؟؟؟؟ يشترط عزيز الرباح وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، المنتمي لحزب “العدالة والتنمية”، التوفر على شهادة تُثبت مشاركة المواطن في الانتخابات من أجل استفادته من الربط بشبكة الكهرباء.

أش بغيت لبلادي؟‎ paylaştı: 12 Temmuz 2017 Çarşamba

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية