السجن 5 سنوات لوريث امبراطورية “سامسونغ” الكورية الجنوبية

كشك | 26 أغسطس 2017 على 14:49 | آخر تحديث 26 أغسطس 2017


221

حكم القضاء في كوريا الجنوبية يوم أمس الجمعة 25 غشت 2017، على “لي جاي يونغ”، وريث امبراطورية “سامسونغ” بالسجن 5 سنوات، وذلك بعد ادانته بالفساد في فضيحة مدوية أدت سابقاً الى إقالة رئيسة البلاد “بارك غيون هي”.

وكان الادعاء قد طلب السجن 12 عاما لـ “لي جاي يونغ”، 49 عاماً، نائب رئيس “سامسونغ” ونجل رئيس المجموعة “لي كونغ هي”، بعد إدانته بتهمٍ تتعلق بالفساد، استغلال أملاك الشركة، والإدلاء بشهادة زور، فضلاً عن تُهم اخرى مرتبطة بدفع رشاوى لصديقة الرئيسة السابقة.

واعتبر القضاء، أن “لي جاي يونغ” دفع بالاجمال 6,6 ملايين يورو لشراء دعم الحكومة، وذلك بغرض انتقال قيادة الشركة إليه بعد إصابة والده بنوبة قلبية في 2014. أما فيما يتعلق بمبالغ كبيرة أخرى دُفعت الى مؤسسات تشرف عليها صديقة الرئيسة السابقة، فقد تمت تبرئته منها، لأن القضاء اعتبر أن “سامسونغ” لم يكن أمامها خيار آخر إلا الاستجابة للضغوط الرئاسية، علماً أن “لي” لا يملك إلا 5 بالمائة من رأسمال “سامسونغ”، لكنه يشرف على المجموعة عبر شبكة معقدة من الأسهم بين الشركات.

يُشار إلى أنّ التكتلات العائلية في كوريا الجنوبية، تُقيم منذ فترة طويلة علاقات غير صحية مع السلطة السياسية، وغالبا ما اسفرت النزاعات القانونية لقادتها في السابق عن عقوبات طفيفة، وبالتالي عن توقيف الاحكام، لأن القضاء كان يتذرع بالخدمات التي قدموها دائماً الى الاقتصاد الوطني.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية