القفطان المغربي يتألق في أستراليا بتصاميم من توقيع اليونسي

كشك | 14 أغسطس 2017 على 16:04 | آخر تحديث 14 أغسطس 2017


233

كعادته في كل مناسبة، تمكن القفطان المغربي من أن يخطف الأضواء ويتألق في سماء العاصمة الاقتصادية الأسترالية سيدني، وذلك خلال العرض الذي قدمته المصممة نجمة اليونسي أخيرا بالحفل الذي نظمته الجمعية المغربية بسيدني بشراكة مع الجمعية الافريقية IGBO، ومركز موارد المهاجرين ويسترن سيدني، وذلك على سياق تعزيز آفاق التعاون الاجتماعي والاقتصادي الإفريقي-الأسترالي.

كثيرون وكثيرات حضروا للاستمتاع بحفل يحتفي بإفريقيا في تنوع فسيفسائها، فأمام حوالي خمسمائة من الحاضرين من المجتمع الأسترالي والسياسيين والدبلوماسيين ورجال أعمال والفاعلين الجمعويين والاقتصاديين، قدمت المصممة المغربية عرضا مشترك للنساء والرجال والأطفال بقفاطين مغربية بلمسة عصرية إِفريقية، متجددة المظهر لكنها تحتفظ بقوة الزِّي المغربي التقليدي وغنى روافده الثقافية المختلفة من حيث تسليط المصممة نجمة الضوء على طقوس العرس المغربي من خلال تقديم ركوب العمارية ولباس العروس وتشكيلة مختلفة من القفاطين والفساتين استعملت فيها الصنعة اليدوية التقليدية بما يسمى بشغل المعلم والتنبات بالعقيد والجواهر والاكسسوارات ولمسات مستوحات من الأزياء الافريقية.

كما ألقى كريم مدرك سفير المملكة لدى أستراليا خلال هذا الحفل كلمة أبرز فيها المكانة التي يتبوأه المغرب بفضل تفعيله للشركات الاستراتيجية المتمركزة على قاعدة الاحترام المتبادل ومبدأ التنمية المشتركة مع مختلف البلدان الافريقية، مضيفا أن عودة المغرب المتجددة إلى أسرته الافريقية سيزيد من أهمية مكانته القارية والدولية، خصوصا وأن المغرب أصبح رائدا في إفريقيا بسبب نموذجه التنموي المعترف به والذي يحظى بالمصداقي، شاكرا أفراد الجالية والجمعية المغربية بما تقوم به لتمثيل الوطن.

شكل هذا الحفل نافدة أطل من خلالها الحضور على الثقافة المتعددة الجوانب للقارة السمراء،  وقد عمل جاهدا أعضاء الجمعية المغربية بسيدني لانجاح  العروض والفقرات التي تخللت الحفل من أكل وموسيقى وأزياء وحسن التنظيم.

وفِي تصريح لآخر ساعة قالت المصممة نجمة اليونسي التي سبق أن قدمت عروض أزياء عديدة بمختلف الولايات الأسترالية: “بعد أن فرض القفطان المغربي نفسه في محافل وطنية ودولية ونال اهتمام أهم ومعظم المصممين العالميين، نحاول بدورنا على إحضاره وتقريبه لساكنة أستراليا، واعتبرت أن العرض يحمل دلالة خاصة على اعتبار أنه يسمح بإبراز غنى إفريقيا من خلال الثقافة والتراث، وأضافت أن مشاركة الجالية والجمعية المغربية بسيدني في هذا الحفل تمثل فرصة مواتية لتعزيز الخصوصيات الثقافية للمملكة والقارة الافريقية على الأرض الأسترالية التي تم الاحتفاء بها خلال المشاركة الاولى للجمعية المغربية في الحلة السابعة لهذا الحفل السنوي”.

نجمة اليونسي

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية