المريزق يُحمّل مسؤولية العطش و”الحكرة” بغفساي للمسؤولين

كشك | 6 أغسطس 2017 على 21:52 | آخر تحديث 6 أغسطس 2017


356

قال المصطفى المريزق، المستشار الجهوي بجهة فاس مكناس، وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، إن مدينة غفساي تشهد منذ شهور أزمة حادة في التزويد بالماء الصالح للشرب.

 

وعبر الفاعل السياسي والحقوقي، عن تضامنه مع سكان غفساي بجبال بني زروال، كما حمّل مسؤولية العطش الذي تعيشه المنطقة، وكذا العزلة و”الحكرة” والانقطاع المتكرر للكهرباء، إلى المسؤولين المحليين والاقليميين.

 

وشدّد رئيس حركة “قادمون وقادرون”، على أن المنطقة تعيش إهمالا مستمرا من طرف المسؤولين للسكان في فصل الحر والقحط، معربا عن تضامنه اللامشروط مع أهالي غفساي وكل مناطق جبالة بني زروال، كما طالب بفتح تحقيق عاجل وجاد ومسؤول، في كل الاختلالات التي جعلت من هذه “المدينة/القرية، منطقة منكوبة تاريخيا”.

 

ودعا المريزق من أسماهم بـ”الغيورين على المنطقة، التحرك العاجل من أجل الضغط، بكل الوسائل المدنية، على المسؤولين المحليين والإقليميين والجهويين، لتمتيع أهالينا بحقهم في الماء الصالح للشرب والكهرباء والإنارة العمومية..”

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية