المغرب يرفع درجة التأهب الأمني عقب هجوم برشلونة

كشك | 20 أغسطس 2017 على 12:33 | آخر تحديث 20 أغسطس 2017


180

أدى الهجومان اللذان استهدفا عاصمة كتالونيا برشلونة مساء الخميس وصباح الجمعة الماضيين إلى رفع درجة التأهب الأمني بالمغرب.

ورفعت الأجهزة الأمنية المغربية مستوى اليقظة خصوصا بمدن الشمال وفي معبري سبتة ومليلية، حيث قامت بمضاعفة عدد رجال الأمن في المعبرين الحدوديين للمدينتين المحتلتين.

وتتخوف السلطات المغربية من دخول أعضاء الخلية المسؤولة عن هجوم برشلونة إلى التراب المغربي هربا من السلطات الأمنية الإسبانية.

ولم تنحصر اليقظة الأمنية على المعابر الحدودية بل امتدت لتشمل القنصيات الاسبانية والسفارة ومقام البعثات الثقافية للمملكة الاسبانية بمدن المغرب.

إلى جانب كل ذلك، تتعاون السلطات المغربية مع نظيرتها الإسبانية في عملية التحقيق مع المشتبه بهم في الضلوع في هجومي برشلونة، خصوصا أن أغلبيتهم مغاربة أو من أصول مغربية.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية