المغرب يعتقل شخصين على علاقة بهجوم برشلونة

كشك | 23 أغسطس 2017 على 11:00 | آخر تحديث 23 أغسطس 2017


194

اعتقلت السلطات الأمنية المغربية شخصين يشتبه بصلتهما بالأشخاص الذين يرجح أنهم نفذوا هحوما إرهابيا بشاحنة أسفر عن قتل 13 شخصا في مدينة برشلونة الإسبانية وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وأضافت أن أحد الرجلين يبلغ من العمر 28 عاما واعتقل في الناظور قرب مدينة مليلية المحتلة وعاش في برشلونة 12 عاما ويشتبه بصلته بتنظيم الدولة الإسلامية وبالتخطيط لشن هجوم على السفارة الإسبانية في الرباط.

ولم تحدد السلطات الأمنية أن كان هناك صلة مباشرة بين المشتبه به والخلية المكونة أساسا من شبان مغاربة والتي دبرت هجوم برشلونة، غير أن المعتقلاحتفى بالهجوم على صفحته بفيسبوك

أما المعتقل الثاني، فتم توقيفه بوجدة القريبة من حدود المغرب مع الجزائر، وكان هذا الشخص يقطن في بلدة ريبول الصغيرة في شمال شرق إسبانيا والتي كان يعيش فيها كثيرون من أعضاء الخلية.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فإن هذين الشخصين اعتقلا يوم الأحد الماضي، فيما ترفض السلطات لحد الآن التعليق بحسب رويترز.

وقتلت الشرطة الإسبانية بالرصاص يوم الاثنين المغربي يونس أبو يعقوب (22 عاما) الذي قالت إنه هو الذي كان يقود السيارة الفان التي دهست حشودا في شارع لاس رامبلاس ببرشلونة يوم الخميس الماضي مما أدى إلى سقوط 13 قتيلا و120 مصابا.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم بالسيارة الفان وهجوم دام منفصل وقع بعد ساعات في منتجع كامبريلس الساحلي جنوبي برشلونة.

وقالت الشرطة إن عبد الباقي السطي وهو الإمام الذي ي شتبه بقيادة الخلية المتشددة مات عندما وقع انفجار دمر منزلا كانت المجموعة تستخدمه لصنع القنابل قبل يوم من هجوم برشلونة.

 

 

 

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية