الملك يتهم هؤلاء المسؤولين بالخيانة

كشك | 29 يوليو 2017 على 22:11 | آخر تحديث 29 يوليو 2017


161

اتهم الملك محمد السادس، قبل قليل، المسؤولين الذين يوقفون أو يعطلون المشاريع التنموية والاجتماعية بالخيانة.

 

وقال الملك في خطابه بمناسبة الذكرى 18 لتربعه على العرش “عندما يقوم مسؤول بتوقيف أو تعطيل مشروع تنموي أو اجتماعي، لحسابات سياسية أو شخصية، فهذا ليس فقط إخلالا بالواجب، وإنما هو خيانة، لأنه يضر بمصالح المواطنين، ويحرمهم من حقوقهم المشروعة” .

وأضاف الملك “مما يثير الاستغراب، أن من بين المسؤولين، من فشل في مهمته. ومع ذلك يعتقد أنه يستحق منصبا أكبر من منصبه السابق”، مضيفا “فمثل هذه التصرفات والاختلالات ، هي التي تزكي الفكرة السائدة لدى عموم المغاربة، بأن التسابق على المناصب، هو بغرض الاستفادة من الريع، واستغلال السلطة والنفوذ.”

وحسب الملك فإن “وجود أمثلة حية على أرض الواقع، يدفع الناس، مع الأسف، إلى الاعتقاد بصحة هذه الأطروحة”.

غير أن هذا، يضيف الملك “لا ينطبق، ولله الحمد، على جميع المسؤولين الإداريين والسياسيين، بل هناك شرفاء صادقون في حبهم لوطنهم، معروفون بالنزاهة والتجرد، والالتزام بخدمة الصالح العام”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية