الملك يترأس بالمضيق حفل استقبال بمناسبة الذكرى 54 لميلاده

كشك | 21 أغسطس 2017 على 19:15 | آخر تحديث 21 أغسطس 2017


317

ترأس الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد، الاثنين 21 غشت بساحة عمالة المضيق-الفنيدق (مدينة المضيق)، حفل استقبال بمناسبة الذكرى الـ 54 لميلاد الملك.

 

وتقدم للسلام، بهذه المناسبة، على الملك محمد السادس ثلة من الشخصيات التي تنتمي لميادين العلوم، والثقافة، والفنون، والإعلام، والذين قدموا للملك محمد السادس عددا من مؤلفاتهم.

ويتعلق الأمر بكل من مصطفى الكثيري المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، الذي قدم للملك محمد السادس مؤلفا بعنوان “الذاكرة التاريخية المشتركة المغربية-الجزائرية” (في جزئين) من إصدار المندوبية.

كما قدم الرئيس المدير العام للبنك المغربي للتجارة الخارجية عثمان بنجلون، الملك محمد السادس، مؤلفا بعنوان “فاس، ألف ومئتا سنة من التاريخ” (ثلاثة أجزاء).

وبنفس المناسبة، قدم نايف صنيهيت شرار، كاتب من الكويت، للملك محمد السادس، مؤلفا عنوانه “المغرب بعيون كويتية، الإنجازات الملكية في عهد الملك محمد السادس”، ومحمد توفيق القباج، رئيس ديوان سابقا للمغفور له محمد الخامس طيب الله ثراه، وسفير سابق للمغفور له الحسن الثاني أكرم الله مثواه لدى عدد من الدول، الذي قدم لجلالته مؤلفا تحت عنوان “محمد الخامس سيرة وذكرى” و”الصحراء المغربية ” (ثلاثة أجزاء).

بدوره، قدم لحسن أمين الدمناتي، وزير سابق وعضو المجلس الدستوري سابقا، للملك محمد السادس، مؤلفا بعنوان “تسعة وعشرون ربيعا، وصيف”، عن حياة وأعمال شقيقه المرحوم الفنان التشكيلي أمين الدمناتي.

من جهته، قدم رئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف محمد مهدي قطبي، للملك محمد السادس، مطبوعا حول معرض “إشعاع إفريقيا من العاصمة”.

وحضر هذا الحفل رئيس الحكومة، ورئيسا غرفتي البرلمان، ومستشارو الملك محمد السادس، وأعضاء الحكومة، والمندوبون السامون، ورؤساء المجالس الدستورية، ومديرو الدواوين الملكية، وكبار ضباط القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، وأعضاء الهيئة الدبلوماسية المعتمدة بالمغرب، إلى جانب عدد من الشخصيات المدنية والعسكرية.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية