الملك يستقبل العماري ويستثني وزراء حكومة العثماني

كشك | 30 يوليو 2017 على 18:12 | آخر تحديث 30 يوليو 2017


1972

غاب وزراء حكومة سعد الدين العثماني عن حفل الاستقبال الرسمي الذي ترأسه الملك محمد السادس بعد زوال اليوم الأحد بقصر مرشان بطنجة، وحضر في المقابل  إلياس العماري رئيس جهة طنجة لهذا الحفل، فيما استثنى الملك وزراء العثماني.

 

وقد استقبل الملك خلال هذه المناسبة، رئيس  الحكومة بحضور رئيس الغابون علي بونغو، فيما تقدمت عدة شخصيات للسلام على الملك، بمناسبة الذكرى 18 لتربعه على العرش، ويتعلق الأمر بالحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، و حكيم بنشماش رئيس مجلس المستشارين، و إلياس العماري، رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، وإدريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، ونزار بركة رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، إضافة إلى عدد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية.

وكان الملك محمد السادس، قد انتقد بشدة خلال خطابه أمس السبت 29 يوليوز الجاري، بمناسبة حلول الذكرى الـ18 لعيد العرش، الحسابات السياسية الضيقة التي حضرت بخصوص الأحداث التي شهدتها الحسيمة، مضيفا أن هذه الأحداث أبانت عن انعدام غير مسبوق لروح المسؤولية.

وشدّد الملك في خطابه، على أنه أمام الفراغ المؤسف والخطير، المتعلق بتراجع الأحزاب السياسية وممثليها، عن القيام بدورها، عن قصد وسبق إصرار أحيانا، وبسبب انعدام المصداقية والغيرة الوطنية أحيانا أخرى قد زاد من تأزيم الأوضاع، حيث وجدت القوات العمومية نفسها وجها لوجه مع الساكنة ،فتحملت مسؤوليتها بكل شجاعة وصبر، وضبط للنفس، والتزام بالقانون في الحفاظ على الأمن والاستقرار، على حد ما جاء في الخطاب الملكي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية