المليارديرات الجدد.. نساء عجائز يحكمن العالم

كشك | 24 يوليو 2017 على 13:03 | آخر تحديث 24 يوليو 2017


128

رغم كون النساء لا يحتكرن سوى نسبة 2.7 بالمائة من مجموع عدد المليارديرات حول العالم، ورغم مراكمة 25 بالمائة منهنّ اغتنين فقط عن طريق الإرث، إلا أن عدداً كبيراً من النساء الرائدات، تمكّنّ عبر جهودهنّ الشخصية من تحدي الرجال، ومراكمة ثرواتٍ تجاوزت ملايير الدولارات، حددت صحيفة “The Richest” التي تُعنى بالأثرياء والثروات 5 منهنّ، تقدم بهن السن إلى حد بعيد، لكن يبقين الأغنى في العالم سنة 2017.

ليليان بيتنكورت:

هي سيدة أعمال فرنسية من مواليد 1922، ورثت ثروتها عن أبيها “أوجين شولر”، مالك شركة “لوريال” العالمية لمستحضرات التجميل، وتقدر ثروتها بـ 44.4 مليار دولار.

أليس والتن:

من مواليد 1949، وهي الابنة الوحيدة لـ “سام والتن”، مالك سلسلة الأسواق الممتازة الأشهر في أمريكا “والمارت”. وقد ورثت رفقة أخوين لها ثروة تناهز 90 مليار دولار، لتُصبح ثروتها الشخصية لحلول سنة 2017 مبلغ 36.9 مليار دولار.

جاكلين مارس:

من مواليد 1939، وهي وريثة أسرة أمريكية تملك امبراطورية “مارس” لصناعة الشوكولاتة، وتملك ثروة تناهز 26.7 مليار دولار، لتحتل الرتبة 52 من بين أغنى الأشخاص في العالم.

ماريا فرانكا فيسولو :

هي مليارديرة إيطالية من مواليد سنة 1941، أرملة “ميشيل فيريرو”، صاحب ثاني أكبر امبراطورية اقتصادية في أوروبا، وتُلقب بملكة شوكولاتة “نوتيلا” التي تملك شركاتها حول العالم، وتقدر ثروتها بـ 26.2 مليار دولار.

  كريستي والتن:

من مواليد سنة 1949، وهي زوجة أب المليارديرة “أليس والتن”، وإحدى أكبر الشركاء في امبراطورية الأسواق الممتازة “والمارت” الأمريكية. تقدر ثروتها الصافية بنحو 5.8 مليار دولار.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية