امرأة ورجل يعتديان على سائق طاكسي ويسرقان سيارته بسلا

كشك | 1 أغسطس 2017 على 12:14 | آخر تحديث 1 أغسطس 2017


131

تعرض سائق سيارة أجرة نهاية الأسبوع المنصرم إلى اعتداء واختطاف السيارة التي يشتغل على متنها في شارع مولاي علي شريف بمدينة سلا على يد امرأة ورجل.

 

وحسب رواية السائق، تظاهرت أسرة صغيرة مكونة من رجل وامرأة وطفلة بأنها مجرد زبون، بحيث طلبت منه إيصالها إلى حي شماعو وفي الطريق تظاهر أفرادها بالتعب وأن الزوج يشعر بالغثيان ويريد قنينة ماء.

 

وأوضح السائق في شريط مصور يحكي فيه تفاصيل الهجوم الذي تعرض إليه، أنه توقف بالفعل لإسعاف الرجل، وحينما هم بالنزول قام الأخير بدفعه وأمسك بالمقود، مبرزا أنه تعرض لإصابات على مستوى الركبة عند محاولته منعهم من أخذ السيارة، إلا أنهم تمكنوا من نزعها بما فيها والهروب بها.

 

وفي هذا الإطار كشف مصدر محلي أن القضية تعود إلى نزاع بين مكتري المأذونية وسائق الطاكسي، بحيث طلب الأول مبلغ 30 مليون سنتيم من السائق من أجل تجديد عقد المأذونية إلا أن هذا الأخير امتنع عن ذلك، مبرزا أنه مجرد سائق.

 

وأضاف مصدرنا أن القضية وصلت إلى المحكمة فصدر الحكم لصالح مكتري المأذونية لكنه لم ينفذ لأسباب مجهولة، فقرر المعني بالأمر استرجاع السيارة من السائق ووثائق المأذونية عبر تطبيق شرع اليد والتنكر في هيئة زبون يضع نظارات سوداء تخفي ملامحه، خاصة أنه كان رفقة سيدة وطفلة ما منع السائق من التعرف عليه من الوهلة الأولى.

 

وقد جرى فتح تحقيق في الواقعة بعدما تقدم سائق الطاكسي بشكاية في الموضوع متهما المعني بالأمر بعدم ترك القانون يأخذ مجراه وسرقته بالعنف.

وئام فراج

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية