بالصورة..لحظة وصول جثمان القائدة خولة إلى بيت أبويها بفاس

كشك | 11 سبتمبر 2017 على 19:40 | آخر تحديث 11 سبتمبر 2017


1160

وصل جثمان  قائدة الملحقة الإدارية الرابعة بمدينة الفقيه بنصالح، اليوم الإثنين إلى بيت أبويها بفاس، وذلك بعد أن لقيت مصرعها يوم الأحد 10 شتنبر الجاري، في حادثة سير مروعة بمدينة الفقيه بنصالح، إثر اصطدام سيارتها بسيارة خفيفة أخرى، على مستوى الطريق الرابطة بين هذه الأخيرة ومدينة خريبكة.

 

وتداول عدد من رواد “الفايسبوك” صورة توثق للحظة وصول جثمان القائدة الراحلة لبيت أبويها بمدين فاس وتظهر ارتماء أبيها فوق نعشها، الأمر الذي جعل جميع الحاضرين ينهارون بالبكاء والدعاء.

بالصورة..لحظة وصول جثمان القائدة خولة إلى بيت أبويها بفاس
لحظة وصول جثمان القائدة خولة إلى بيت أبويها بفاس وارتماء أبيها فوق نعشها

وكانت القائدة الراحلة، قد تعرضت لحادثة سيرة خطيرة إثر اصطدام  سيارتها بسيارة أخرى مرقمة بالخارج، بعد أن حاولت تجاوز هذه الأخيرة بينما كانت تسوق بسرعة، ما أسفر عن وفاة “القائدة”، التي أحيلت جثتها على مستودع الأموات بخريبكة، فيما تم نقل مرافقة الهالكة وسائق السيارة الأخرى إلى المستشفى، في حالة صحية وُصفت بالحرجة، بحسب ما ذكرته مصادر محلية.

جدير بالذكر، أن القائدة خولة كان يشهد لها بحسن أخلاقها وتفانيها في العمل بالمنطقة.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية