تفاصيل جديدة في قضية “إيمان” المغتصبة بـ”طوبيس البيضاء”

كشك | 21 أغسطس 2017 على 22:46 | آخر تحديث 21 أغسطس 2017


944

علمت جريدة “كشك” الإلكترونية، أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، استدعت “والد” الفتاة “إيمان” التي تعرضت لـ”الاغتصاب” على متن حافلة للنقل العمومي بالبيضاء، من أجل الاستماع إليه بخصوص ملابسات القضية، حيث ظل هناك لساعات طوال، في الوقت الذي كانت عدد من المنابر الإعلامية تنتظر قدومه لبيته بحي المعاكيز بالبيضاء.

 

وكشف جيران الضحية “إيمان”  لـ”كشك” أن هذه الأخيرة ليست هي التي ظهرت في شريط الفيديو الذي يوثق لعملية اغتصاب فتاة داخل حافلة للنقل بالبيضاء، مشيرين إلى أن عناصر الشرطة حلت مرتين  بمنزل والد الضحية، الذي يشتغل كبائع نعناع، قبل أن تنقله إلى ولاية أمن البيضاء لأخذ تصريحاته بخصوص ملابسات الحادث.

واستنكر جيران الضحية، هذا الحادث المؤلم الذي تعرضت له “إيمان” مطالبين المسؤولين والجمعيات بالتدخل لوضع حد لمثل هذه الاعتداءات.

وكانت جريدة “كشك” الإلكترونية، قد علمت من مصدر جيد الإطلاع بشركة نقل المدينة بالبيضاء، أن عناصر الأمن تمكنت من اعتقال الأشخاص الذين ظهروا في شريط فيديو والمتورطين في “اغتصاب” فتاة قيل إنها من ذوي الاحتياجات الخاصة، داخل حافلة للنقل العمومي بالبيضاء.

وأضاف المصدر ذاته، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن التنسيق جار الآن مع المصالح الأمنية المختصة بالبيضاء، من أجل فتح تحقيق في الحادث للوقوف على الملابسات الحقيقية لهذه الواقعة، مشيرا إلى أن  الفيديو لا يتضمن تاريخ ولا مكان الاعتداء.

وأضاف المصدر نفسه، أن البحث الآن جار لاستخراج تسجيلات الفيديو الخاص بحافلة النقل العمومي المعنية، حيث تم تحديد تاريخ الاعتداء الذي صادف يوم الجمعة 18 غشت الجاري، مضيفا أن التحقيق سيتواصل من أجل تحديد المسؤولين عن هذا الاعتداء ومعاقبتهم.

وفي سياق ذي صلة، كشف مصدر مطلع لـ”كشك” أن الشابة إيمان كانت قد أنجبت طفلا وهي في سن 14 سنة، بعدما تعرضت لاغتصاب في رحلة نظمتها جمعية البرنوصي ونتح عنها حمل.

وبحسب ذات المصادر فإن الطفل الذي أنجبته الشابة ايمان ضحية الاغتصاب تعتني به عمتها بعدما أصيبت هي بأمراض جلدية.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية