بالفيديو..شخص يغتصب قاصرة معاقة بطريقة وحشية ضواحي تارودانت

كشك | 25 أغسطس 2017 على 11:25 | آخر تحديث 27 أغسطس 2017


829

اهتزت جماعة توبقال القروية دائرة تاليوين عمالة تارودانت، عشية أول أمس الأربعاء 23 غشت الجاري، على وقع جريمة اغتصاب بشعة تعرضت لها مليكة بجعة، الفتاة القاصر البالغة من العمر 11 عاما والمعاقة ذهنيا، وذلك بعد أيام قليلة عن الصدمة التي خلفتها واقعة الاغتصاب الجماعي الذي تعرضت له الفتاة “زينب” داخل حافلة للنقل العمومي بالدار البيضاء.

 

اغتصاب مليكة بجعة، جاء بعد أن توجهت حوالي الساعة الخامسة من عشية أول أمس الأربعاء، إلى عيْن ببلدة تالوين نواحي مدينة تارودانت، والقريبة من منزل أسرتها من أجل جلب الماء، حيث فوجئت الضحية بأحد المراهقين البالغ من العمر حوالي 18 سنة، والذي اعترض طريقها وجرها بالقوة إلى مكان خال، واعتدى عليها جنسيا قبل أن يفتض بكارتها.

عادت الضحية المعاقة ذهنيا إلى منزل أسرتها والدماء تسيل منها، حيث ظن والدها في البداية أنها سقطت في الطريق، إلا أن مليكة حكت لأبيها ببراءة الأطفال حادث تعرضها للاغتصاب من قبل أحد المراهقين، وكيف أنه جردها من ملابسها واغتصبها وافتض بكارتها بشكل همجي غير مبال بصراخها وطلبها له بأن يتراجع عن فعله الإجرامي.

وعلى إثر ذلك ، أخرج الأبُ المكلوم طفلته إلى مكان  اعتاد رجال البلدة على الاجتماع فيه يوميا، وروى لهم ما حصل لطفلته، قبل أن يحملها في اليوم الموالي إلى مدينة تارودانت حيث حصلت الطفلة على شهادة طبية تثبت تعرّضها للاغتصاب.

وقال الأب في شريط فيديو وهو يغالب دموعه “أطالب الجميع بأن يساعدوني حتّى تُنصف ابنتي. أنا رجل فقير لا أملك شيئا”.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية