بريطانيا توقف “داعشية” مغربية خططت لشن هجمات بالقنابل

كشك | 1 أغسطس 2017 على 17:05 | آخر تحديث 1 أغسطس 2017


142

أوقفت الشرطة البريطانية فتاة مغربية من مدينة “كوفنتري”، كانت تنوي السفر إلى مناطق النزاع بسوريا، وحمل شحنة أسلحة بغرض إدخالها إلى البلاد، من أجل استغلالها لتنفيذ هجمات ارهابية.

وأورد موقع “Vote.Us” الإخباري، أن محكمة  “ويستمينستر” استمعت إلى الضنينة المغربية، التي اعترفت بكونها كانت تخطط للسفر إلى سوريا، لتلتقي هناك بداعشي تزوجته على تطبيق “سكايب”، لتحمل شحنة أسلحة تشمل قنابل يدوية ومسدس، وتحاول تمريرها إلى بريطانيا لتنفذ بها هجمات ارهابية.

وتضيف الصحيفة، أن خطط إحضار الفتاة المغربية أسلحة من سوريا قد فشلت، وذلك حين قُتل زوجها في غارة جوية شنتها طائرة بدون طيار على موقع لمقاتلي داعش شهر أبريل بالرقة.

وقد تمكنت أجهزة الأمن، حسب الصحيفة، من إحباط 6 هجوماتٍ محتملة بالقنابل في بريطانيا منذ شهر أبريل 2017 الماضي، خطط لها أشخاص من الداخل تشبعوا بالأفكار الارهابية عبر الانترنيت.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية