بعد العفو.. الأبلق يدخل يومه الـ35 من الإضراب عن الطعام

كشك | 30 يوليو 2017 على 10:34 | آخر تحديث 30 يوليو 2017


124

قال عبد اللطيف الأبلق، شقيق ربيع  المعتقل بسجن عكاشة بالبيضاء على خلفية احتجاجات الحسيمة،  إن هذا الأخير دخل في يومه الخامس والثلاثين من الإضراب عن الطعام، وذلك في غياب أي شي رسمي بخصوص لائحة معتقلي الحسيمة الذين استفادوا من العفو الملكي أمس السبت 29 يوليوز الجاري بمناسبة خطاب العرش.

 

وفي هذا السياق كتب عبد اللطيف الأبلق شقيق ربيع في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” قائلا: ” في غياب أي شيء رسمي، ربيع الأبلق يدخل اليوم الخامس والثلاثين من معركة الأمعاء الفارغة، نسأل الله اللطف والفرج”.

وأضاف شقيق في تدوينة أخرى “وما يراج بالنسبة للإفراج عن شقيقي ربيع الأبلق يبقى مجرد إشاعات إلى حين أن أتلقى اتصالا منه أو من أحد المحامين الذين يؤازرونه”.

من جهته،  قال عبد الصادق البوشتاوي، عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الحسيمة، في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، إنه لم يتوصل بعد بلائحة معتقلي الحسيمة الذين استفادوا من العفو الملكي، مشدّدا على أن هذا العفو يجب أن يستفيد منه الجميع بدون استثناء بما فيهم الزفزافي، باعتبار أنهم لم يرتكبوا جرائم أو أفعال جسيمة بحسب تعبير البوشتاوي.

جدير بالذكر أن ربيع الأبلق المعتقل بسجن عكاشة على خلفية احتجاجات الحسيمة، قد تدهورت صحته بشكل خطير بسبب استمراره في الإضراب عن الطعام، حيث دخل في يومه الـ34.

وكان الملك محمد السادس، قد أصدر بمناسبة حلول الذكرى الـ18 لعيد العرش، عفوه على مجموعة من الأشخاص، المعتقلين منهم والموجودين في حالة سراح، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة، وعددهم 1178 شخصا.

وأوضح بلاغ وزارة العدل، مساء يوم السبت 29 يوليوز 2017، أن الملك محمد السادس أبى إلا أن يشمل بعفوه الكريم مجموعة من المعتقلين الذين لم يرتكبوا جرائم أو أفعال جسيمة في الأحداث التي عرفتها منطقة الحسيمة وذلك اعتبارا لظروفهم العائلية والإنسانية، ومن بين هؤلاء سليمة الزياني المعروفة بــ”سيليا” التي استفادت من العفو الملكي وغادرت سجن عكاشة أمس السبت.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية