بنكيران يُناقض نفسه ويعترف أمام كتائبه: انهرت وكنت سأستقيل!

كشك | 7 أغسطس 2017 على 15:56 | آخر تحديث 7 أغسطس 2017


276

يبدو أن بنكيران يعيش انفصاما في الشخصية، ويتناقض بشكل مثير مع نفسه، فبعد أن كشف في تصريحات سابقة أنه لم يتأثر بإعفائه من رئاسة الحكومة، عاد اليوم الاثنين، ليؤكد أنه مرّ بمحنة حقيقية وأنه كان قاب قوسين من تقديم استقالته من الأمانة العامة للحزب.

 

وقال بنكيران في لقاء مفتوح مع شبيبة حزبه اليوم الاثنين بفاس، إنه عانى كثيرا في صغره، في مراحل مختلفة من حياته، إلا أن “المحنة الأخيرة، كانت مختلفة تماما عن كل ما سبق.. وكادت أن تقضي علي..”

وأضاف بنكيران موجها كلامه لشبيبة حزبه، أنه وصل فعلا إلى مرحلة الانهيار و”نهاية بنكيران”، مشيرا في هذا الصدد إلى أن إحدى لقاءات حزبه الأخيرة حضره بشق الأنفس بسبب ما يمر به.

وأشار بنكيران إلى أنه كان قريبا جدا من توقيع استقالته وتقديمها للأمانة العامة للحزب، ومغادرته بشكل نهائي.

وبهذا يكون زعيم إخوان المغرب، قد أبرز جانبا مثيرا من شخصيته المبنية على اللعب بالكلمات بأسلوب جعله معروفا لدى المغاربة بـ”الحلايقي”، للتأثير على الآخرين، غير أنه نسي أنه في هذه المرة، ومثل مرات سابقة، تناقضت تصريحاته الحالية مع السابقة، حين قال إنه لم يتأثر بإعفائه من رئاسة الحكومة، وأنه سيذهب ليتوضئ ويُصلي.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية