تفاصيل حصرية عن وفاة “غامضة” لناشط حقوقي قرب منزله بالحسيمة

كشك | 10 أغسطس 2017 على 17:42 | آخر تحديث 10 أغسطس 2017


635

توفي نجيب العبدوني، الناشط الحقوقي، وعضو اللجنة التنفيذية للهيئة الوطنية لحماية العام العام، حوالي الساعة الثامنة من صباح اليوم الخميس في حادث مأساوي، بالقرب من منزله بالحسيمة الكائن بتجزئة المسناوي بحي مرموشة.

 

وكشف مصدر مطلع في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن نجيب عبدوني، لفظ أنفاسه بعد أن سقط بلباس النوم من الطابق الثاني لمنزله، مضيفا أن الفقيد كان يعاني من نوبات الصرع، الأمر الذي يفقده الوعي في بعض الأحيان.

وأشار المصدر ذاته، إلى أنه تم نقل جثمان الراحل نجيب عبدوني، إلى مستودع الأموات بالحسيمة، فيما تنتظر أسرته نتائج التشريح وتطالب بفتح تحقيق في ظروف الحادث، لمعرفة ملابساته حول ما إذا كان الأمر يتعلق بحادث عرضي، أم أن أحد الأشخاص أقدم على رمي الراحل من نافذة المنزل الذي يقطن به هذا الأخير.

وتأتي وفاة نجيب العبدوني، بعد مرور يومين فقط عن وفاة الناشط عماد العتابي بالمستشفى العسكري بالرباط أول أمس الثلاثاء، بعد دخوله في غيبوبة دامت حوالي 20 يوما إثر إصابته بجروح خطيرة على مستوى الرأس في مسيرة 20 يوليوز بالحسيمة.

جدير بالذكر، أن الراحل نجيب العبدوني، كان يشتغل قيد حياته كإطار بنكي ، وكان يشغل مهمة رئيس فرع الهيئة الوطنية لحماية المال العام.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية