تناول الفلفل الحار يقلل من احتمالية الإصابة بمرض السرطان

كشك | 25 يونيو 2017 على 11:19 | آخر تحديث 10 يوليو 2017

من طرف:


41

يعتقد أغلب الناس، أن للفلفل الحار أضرار على صحتهم، لكن ووفقا لآخر الدراسات والأبحاث التي همت مركب « Capsaicin » الموجود فى الفلفل الحار والمسؤول عن المذاق للفلفل الحار فالعكس هو الصحيح. كيف ذلك؟ فيما يلى نتعرف عن السبب!

قال خبير التغذية ديفيد بوبوفيتش، من جامعة “Massey” في نيوزيلندا، حسبما أوردته مجلة “تايم” إن “الفلفل الحار فوائد غذائية كثيرة، حيث أنه يقلل من احتمالية الإصابة بمرض السرطان، فمركب capsaicin الموجود في الفلفل الحار يدفع الخلايا السرطانية في البروستات لأن “تنتحر””.

ففي احدى الدراسات، تم القضاء على 80% من الخلايا السرطانية في البروستات لدى الفئران لدى تعرّضها لمركب capsaicin  إضافة إلى ذلك، فقد بيّن الباحثون أن الأورام السرطانية في بروستات الفئران قد انكمشت إلى خمس حجمها مقارنة مع أورام بروستات الفئران التي لم تتلقى هذا المركب.

فيما يلي نقدم لكم فوائد أخرى للفلفل الحار ستجعلك تُقبل على تناوله:

*يساعد فى تخفيف الوزن :

أظهرت دراسات عديدة أن مركب capsaicin من شأنه زيادة سرعة حرق الدهون بمعدّل 30% وحرق المزيد من السعرات الحرارية وتحفيز الشعور بالشبع لعدة ساعات من استهلاكه.

*يساهم فى علاج اضطرابات الجهاز الهضمى :

تشير الدراسات إلى أن مركب capsaicin قد يساعد في القضاء على بكتيريا المعدة  H. Pyloriالتي تتسبب بالحموضة والحرقة والتي ترفع من احتمالات الإصابة بالقرحة وسرطان المعدة.

من جانب آخر، بيّنت الدراسات أن استهلاك الفلفل الحار لا يؤدي إلى أية أضرار ببطانة المعدة أو بالأمعاء، بل إنه يحميهما من الالتهابات الجرثومية.

*يخفض خطر الإصابة بأمراض الأوعية الدموية :

بيّنت الدراسات أن مركب capsaicin قد يخفّض من مستوى الكوليسترول ومركب الدهنيات الثلاثية في الدم وكذلك من تجمّع الصفائح.

إن المجتمعات التي تستهلك الفلفل الحار بكثرة تنخفض لديها معدلات الوفيات بأمراض القلب والشرايين مقارنة مع المجتمعات التي قلّما تستهلكها.

جدير بالذكر، أن الفلفل الحار دخل  في غذاء الإنسان منذ أكثر من 7500 سنة قبل الميلاد، وقد اقتصرت زراعتها على أمريكا الجنوبية إلى أن اكتشفها كريستوفر كولومبوس فانتشرت زراعتها في جميع أنحاء العالم.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية