حزب هولاند يبيع مقره التاريخي بسبب ضائقة مالية

كشك | 21 سبتمبر 2017 على 11:32 | آخر تحديث 21 سبتمبر 2017


193

أعلن المسؤول المالي في الحزب الاشتراكي الفرنسي جان فرنسوا ديبا، مساء الثلاثاء الماضي أن الحزب اتخذ “قرارا مبدئيا بعرض بيع” مقره التاريخي في شارع سولفيرينو في باريس لدواع مالية وسياسية.

واضطر حزب الرئيس السابق فرنسوا هولاند إلى اتخاذ هذا القرار بعد سلسلة هزائم انتخابية متتالية أدت إلى خسارته حوالي 100 مليون يورو على خمس سنوات، ما يوازي “75% من عائداته” بحسب ديبا.

وبهذا القرار يسعى الحزب إلى “تخصيص الجزء الأكبر من ميزانيته” البالغة حوالى 8 ملايين يورو سنويا في المستقبل “لعمله السياسي، وليس للبقاء في سولفيرينو” معتبرا أنها “نهاية مرحلة، نهاية حقبة” تشكل فرصة “لإعادة تأسيس تجري في مكان آخر”.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية