حصاد: الإصلاح الجذري للمدرسة العمومية بين يدي الأساتذة !

كشك | 18 سبتمبر 2017 على 13:03 | آخر تحديث 18 سبتمبر 2017


748

أكد محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي اليوم الاثنين 18 شتنبر 2017، أن وزارته مقتنعة بأن كل الإجراءات التي اتخذتها لن تحل من أزمة المدرسة العمومية، مشيرا أن الإصلاح الجذري لهذه المنظومة ينطلق من الأستاذ والتلميذ.

 

حصاد الذي كان يتحدث في ندوة صحفية بالرباط حول مستجدات الدخول المدرسي والجامعي، قال “حنا ماشي بلداء باش نعتقدو أن الإصلاح غيكون بالصباغة والسبورة”، قبل أن يضيف أن “الإصلاح الجذري بين يدي الأساتذة”.

وأوضح وزير التربية الوطنية أن مصالح وزارته عملت على مجموعة من المستجدات في هذا الموسم الدراسي والجامعي في مقدمتها تحسين النموذج البيداغوجي عبر إعادة النظر في تدريس اللغات العربية والفرنسية من خلال تدريس اللغة العربية بالسنة أولى ابتدائي حسب الطريقة المقطعية “الأحرفية” وإدماج المقاربة العملياتية لتدريس وتعلم اللغات الأجنبية بالنسبة للمستويين الخامس والسادس ابتدائي وكذا إدراج اللغة الفرنسية في السنة الأولى من السلك الابتدائي عبر التعلم الشفهي.

وتحدث حصاد خلال لقائه مع وسائل الإعلام عن تنويع وتطوير العرض التربوي، حيث تم إحداث مسلك دولي بالسلك الإعدادي وتوسيع المسالك الدولية للبكالوريا المغربية لتشمل 57 في المائة من الثانويات التأهيلية وكذا إحداث 27 شعبة جديدة مختلفة بمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل إلى جانب 21 مؤسسة جديطة للتكوين المهني.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية