أشيبان لـبنكيران: رجال الدولة لا يشجعون القطاع غير المهيكل

كشك | 23 سبتمبر 2017 على 11:35 | آخر تحديث 23 سبتمبر 2017


348

هاجم خالد أشيبان، عضو المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية وذلك  فور  تداول صورة يوم الجمعة 22 شتنبر الجاري، توثق لحظة اقتناء بنكيران لسروال “قندريسي” مباشرة بعد صلاة الجمعة، من أحد الباعة المتجولين “فراش” المتواجد أمام أحد مساجد الرباط.

 

وأوضح أشيبان، على أن شراء بنكيران لسروال “قندريسي” من أحد الباعة المتجولين، فيه تشجيع لقطاع غير مهيكل، مشدّدا على  أن “الفراش” المعني بالأمر كان ينتظر من رئيس الحكومة السابق، أن يجد له حلا وهو ما لم يتحقق.

وفي هذا السياق كتب أشيبان، في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” قائلا “بنكيران قاليهم صوروني كانشري سروال من “فرّاش” ونشروها باش نبان زعما متواضع وضعيف وكانشجع الضعفاء … هاداك “الفرّاش” آ سيدي كان كايساينك خمس سنوات، لي كنتي فيهم رئيس حكومة، تلقا ليه حل ومالقيتيهش وعمرك فكرتي فيه ..”.

وأضاف أشيبان “مع احترامي للفرّاشة وتضامني المطلق معاهم في ما يعيشونه كل يوم، رجال الدولة لا يشجعون القطاع الغير مهيكل واحتلال الملك العمومي (الله يحسن العون ولكن النظام والقانون هوما الأساس) .. رجال الدولة يشجعون التجار لي كايخلصو الكرا والضريبة وال TVA وحالين ديور ومخدمين معاهم ناس حالين ديور حتا هوما …”.

وشدّد أشيبان قائلا: “هاداك الفرّاش لي شريتي منو سروال ب 50 درهم آ سي بنكيران واستغليتي تصويرتو أسوأ استغلال كان كايساينك تولي رئيس حكومة باش يدير حتا هو المحل ديالو ومايبقاش أي عنصر من القوات المساعدة ورجال السلطة يمسح فيه يدو ورجلو، ولكن للأسف نتا لي اليوم مسحتي فيه يديك ورجليك … الفقيه لي تسنا باراكتو باع وشرا فيه !”.

أشيبان يهاجم بنكيران بعد شرائه سروال "قندريسي" من "فراش"
بنكيران سروال “قندريسي”

جدير بالذكر، أن العزلة السياسية التي يعاني منها بنكيران جعلته يفعل كل شيء لإثارة تعاطف الناس، ولو اقتضى الأمر أن يقتني سروال “قندريسي” أمام مسجد بعد صلاة الجمعة أمام الملأ، إذ  وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورة مثيرة يظهر من خلالها بنكيران وهو يقوم بشراء سروال من نوع “قندريسي”، وذلك بعد نهاية صلاة الجمعة أمام أحد المساجد بالرباط، من عند أحد الباعة عن طريق “الفراشة”.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية