دراسة حديثة: مراكش الثالثة في ترتيب عواصم السياحة الجنسية!

كشك | 23 أغسطس 2017 على 14:30 | آخر تحديث 23 أغسطس 2017


930

احتلت مدينة مراكش الرتبة الثالثة في تصنيف جديد لعواصم السياحة الجنسية، بين عدد من المدن العالمية المعروفة في هذا المجال، من قبيل مدينة بانكوك في تايلاند، وسان بيترسبورغ بروسيا، ودون غوان بالصين وغيرها.

وحسب أخر دراسة أنجزها محرك البحث السياحي العالمي “ترافل وير”، التي نشرت نتائجها وسائل إعلام إيطالية أمس الثلاثاء، فإن عاصمة السياحة المغربية، رغم “القوانين الصارمة المستمدة من الإسلام”، تسجل توافد أعداد هائلة من السياح الباحثين عن المتعة الجنسية عليها.

وأوضح المصدر ذاته أن مدينة مراكش تجذب السياح عاشقي كل أنواع الجنس وحتى المثليين، كما تقصدها أيضاً سائحات شابات تبحثن عن رجال يقضين معهن ليال عطلٍ حمراء. وفق ذات البحث.

واحتلت مدينة ميغالوف الإسبانية، التي يزورها ملايين السياح عالمياً لأجل استهلاك الكحول والمخدرات والجنس، المركز الأول، كما حلت بالمرتبة الثانية، في هذا التصنيف، وِجهة إسبانية أخرى هي كناريا الكبرى ثالث أكبر جزر الخالدات، وهي وجهة يقصدها السياح المثليون والسحاقيات وتوجد بها فنادق توفر خدمة ممارسة الجنس بمقابل، وبشكل قانوني.

 

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية