د.صمد للضو: أنت طيابة حمام.. والأخيرة ترد: خاصك تبوس لي يدي!

كشك | 15 يونيو 2017 على 15:53 | آخر تحديث 7 يوليو 2017


73

كشف الطبيب المتخصّص في علمي النفس والجنس عبد الصمد بن علة المعروف بـ”Doc Samad”، أنه رفع دعوى قضائية ضد الصحفية بشرى الضو، مقدمة برنامج “ضريبة الشهرة” على قناة “تيلي ماروك” المملوكة لرشيد نيني، مضيفاً أنه تم بث الحلقة المسيئة له رغم تسلم هذه الأخيرة لمحضر الدعوى.

وأكد “Doc Samad” في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن الضو اتصلت به مراراً من أجل استضافته، مضيفاً: “استقبلتني رفقة نيني يومها، حيث أعربا عن سعادتهما بلقائي. اتفقنا على أن تتمحور الأسئلة حول مسيرتي المهنية، والضريبة التي دفعتها مقابل أن أكون شخصية شهيرة، قبل أن أتفاجأ بنفسي أمام “طيابة حمام جاية من كاريان عويفيلة”. لم أكن راضيا عن الحوار، لكنني واحتراما لمصداقيتي وللتلفزيون، لم أوقف التصوير، حتى لا يقال إنني أهرب من المواجهة”.

وتابع: “أعربت بعد انتهاء تصوير الحلقة عن عدم إعجابي بالطريقة التي تمت محاورتي بها، حيث طلبت مشاهدتها بعد مرحلة المونتاج، إلا أن بشرى الضو ظلت تتهرب من الرد على اتصالاتي، قبل أن تطلب مني لدى تكرمها بالرد علي، أن أتواصل مع المسؤولين بدلاً عنها”، مشيراً إلى أنه لم يوقع على أي ورقة، كما أنه لم يتقاضى أجرا كباقي الضيوف.

وأضاف “Doc Samad” مؤكداً: “لم أكن أنوي نشر المحضر على صفحتي الرسمية بـ”فيسبوك”، إلا أن تصريحاتها بكوني من سعيت للظهور معها، والتي جاءت بعد حملة التعليقات اللاذعة التي شنت عليها وأنصفتني بالمقابل، دفعتني إلى فعل ذلك”، قبل أن يتساءل مستغرباً: “كيف يعقل أن أكون راضياً عن حلقة تسيء لي بهذا الشكل، دون استحضار صورة والدي في ذهني إن هما قاما بمشاهدتها؟! كيف سأفعل ذلك وأنا أعرف أنهما لن يتفهما ما ستتضمنه كبقية الناس؟!”

ولم يتوقف “Doc Samad” عند هذه الحدود، حيث توعد بشرى الضو، قائلاً: “شفت كلشي رجع ضدك ووصفك بالإنسانة الفاشلة، فبغيتي دير بوز آخر وقلت أنني أنا لي كنت فرحان أني دزت معك.. أنا غانوريك الفرح بشحال تيطيح! راك جربتيني فالبرنامج كيفاش داير، عرفت غي شوية عليا بالحق ماعرفتينيش علاش قاد. وإلا كان وراك نيني وسلطات أخرى، حتى أنا ورايا سلطات أخرى!”

من جهتها، ردت بشرى الضو على أقوال “Doc Samad”، حيث أكدت في تصريح لجريدة “كشك” الإلكترونية، أن هذا الأخير، ومنذ بداية مسارها الإعلامي، ظل يمارس عليها ضغطا رهيبا سواء تعلق الأمر باتصالاته، أو طلبه من أصدقاء مشتركين بينهما أن يتوسطوا له عندها، وذلك بغرض استضافته بأحد برامجها، مشيرةً إلى أنه دائماً ما كان يعرب عن إعجابه الشديد بها وبجرأتها الكبيرة، فور نشر أي حوار يخصها.

وأضافت: “كان كيقولي ملي كنا نصورو برنامج “ضربك الضو”.. أبشرى غير اتفقي معايا نكون فشي بلاصة وجي وقفي عليا وسوليني، بغيت ندوز فيه حينت الجرأة ديالك ماشفتش بحالها!”

وتابعت: “عندما تناهى إلى علمه أنني أصور برنامجا جديدا تحت عنوان “ضريبة الشهرة”، ألح أن يكون أحد ضيوفي، بسبب الهجوم الكبير الذي يتعرض له على مواقع التواصل الاجتماعي، مختصرا إياه في كونه مثلي الجنس فقط، دون الأخذ بعين الاعتبار أنه طبيب متخصّص في علمي النفس والجنس. طلبت منه بعض الوقت حتى آخذ إذنا بذلك، اقترحت اسمه بالفعل، إلا أنه لم يلق ترحيبا كبيرا على اعتباره اسما غير مغر، لكنني ورغم ذلك استطعت إقناع المسؤولين بمنحه فرصةً لتوضيح الكثير من النقاط”.

واسترسلت تقول: “السيد جا نهار 1 ماي كيجري من أكادير لي كان كيدوز فيها ويكاند باش نصورو نهار 2 فالشهر، دخل لقاعة الماكياج وهو فرحان.. قاليا واش غايكون البرنامج بحال داكشي ديال برا أنك تهاجميني وأنا نجاوبك، قلت ليه آه، قاليا أنا معك، فرديت عليه بحضور بعض الصحفيين والبنات لي كيديرو الماكياج، أنني غانطرق معه لجميع الأمور حتى الحميمية منها، ووافق”، مشيرةً إلى أن كل شيء موثق بالفيديوهات، وهو ما يعتد به أكثر من كلام “Doc Samad” قانونيا.

وكشفت الضو أن حوارها مع “Doc Samad” أو “الطبيب الدجال” كما وصفته، تضمن تصريحات خطيرة تسيئ له بشدة، إلا أنها ارتأت حذفها اعتبارا للمشاهدين وليس له، مضيفة: “خاصو يبوس اليدين والرجلين للقناة والمذيعة لأننا خليناه يبان بصورة مغايرة، ولو كنت بغيت نسيئ له فعلا، لا كنت خليت هاديك التصريحات وبينتو بحال شي دمدومة، وحذفت اللقطات لي اعتبروها الناس أنه كيكلاشيني”.

وتابعت موضحة أن “ضريبة الشهرة” يعتمد على فكرة مذيعة تهاجم وتتغابى، حتى تستطيع إخراج الضيف من حالة الرضا الذاتي عن نفسه، مشيرةً إلى أن قناتين فرنسية وأمريكية شهيرتين يعرضان برنامجا شبيها ببرنامجها.

وأضافت تهاجمه: “ملي تعرض البرومو ديال الحلقة، بدا كينشرو فيوتيوب ويسعى اللايكات، لكن قلنا ماعليش، حينت عرفنا أنه كان كيعيش الأزمة المادية ملي حتى واحد مابقى يجي عندو للعيادة من بعد الانتقادات لي كانت تتوجه ليه.. حنا عالأقل راه ساهمنا شوية فلقمة عيشه”.

وختمت الضو تصريحها لـ”كشك” بسؤال وجهته لـ”Doc Samad”، حيث قالت: حنا ماكنعطيوش المقابل فالبرنامج ديالي نهائيا، ولا عطينا لشي حد يخرج لينا فالإعلام ويواجهنا.. وأنت يا د.صمد شكون حتى نعطيوك مقابل؟! هل أنت شخصية صعبة المنال؟! أنت تلصقت باش تجي عندي للبرنامج، وبغيتيني نعطيك مقابل؟!”

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية