زوجة بنكيران تلجأ للبرلمان للاستفادة من ملف التأمين

كشك | 18 أغسطس 2017 على 11:22 | آخر تحديث 18 أغسطس 2017


1619

بدأ عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المعفى، يرضخ لحصد مزيد من الامتيازات  التي ستذرها عليه فترته الحكومية وقبلها المرحلة البرلمانية السابقة، وذلك بعد أن قاوم كثيرا بعد إعفائه من رئاسة الحكومة منذ أربعة أشهر، باصطناع عزة النفس، من خلال رفضه القيام بالإجراءات القانونية التي تمنحه الحق في الاستفادة من تقاعده الحكومي، والتي تبتدئ بتقديم طلب إلى وزير المالية.

 

وفي هذا السياق، كشفت مصادر إعلامية، أن نبيلة بنكيران، زوجة عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، حلت منتصف النهار من يوم أمس الخميس 16 غشت الجاري بمقر البرلمان، رفقة ابنتها سارة، حيث كانت تحمل معها ملفا للتأمين، في محاولة للاستفادة من التأمين الذي يوفره البرلمان للنواب، السابقين والحاليين.

ويأتي ذلك بعد إعلان عبد الإله بنكيران أخيرا عن دخوله في ضيق مالي من خلال قفشات عبر عنها لزواره في بيته بحي الليمون.

وتجدر الإشارة إلى أن عبد الاله ابن كيران قدم استقالته من البرلمان قبل أشهر، و تخلى عن كرسيه النيابي لكنه لم يتخل عن الاستفادة من الامتيازات التي يوفرها مجلس النواب.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية