سكان أيت ملول يشتكون تفاقم جرائم السلب والسرقة بالمدينة!

كشك | 8 أغسطس 2017 على 12:45 | آخر تحديث 8 أغسطس 2017


131

يعيش سكان مدينة أيت ملول حالة من الذعر والهلع، بسبب ما تتناقله الأخبار يوميا عن حالات اعتداءات جسدية، وسلب ونهب لأموال المواطنين وممتلكاتهم، في غياب كبير لأي تدخل من السلطات الأمنية، والتي كانت حتى عهد قريب يعهد اليها حماية المواطنين من كل شر قد يلحقهم، وكل أذى يهدد سلامتهم البدنية والنفسية .

ففي وقت مبكر بحر الأسبوع الماضي أقدم شخصان ملثمان يمتطيان دراجة نارية من نوع”س90” على مهاجمة نساء متجهات إلى أماكن عملهن وسلبهنّ محافظهن اليدوية. و جر النساء اللواتي يمتنعن عن التخلي عن محافظهن بواسطة الدراجة النارية ،مما يهدد سلامتهن الجسدية، خاصة أن بعض الحالات تقع بجانب الطريق الوطنية .

وهناك حالات أخرى عرفتها المدينة الصغيرة، كحالة فتاة سرق منها هاتفها النقال تحت التهديد، وأخرى سلبت حليها وذهبها ومزق السلاح الأبيض جسدها، رجل نزعت منه أوراقه النقدية من طرف عصابة وطعن بالسكين في يده أو رجله، وآخر سرقت منه دراجته العادية، و..و..الخ. هذا كل ما يدور الآن بالمدينة، وكأننا نعيش زمن السيبة بكل مقوماته.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية