“سنتيمتر ونصف” يتسبب في تشريد مسافرتين بمطار اسباني

كشك | 30 أغسطس 2017 على 15:39 | آخر تحديث 30 أغسطس 2017


255

افترشت مسافرتان أرض مطار “أليكانتي” لـ 14 ساعة، حين أقدم القائمون على شركة “ريان إير” على حذف رحلتهما الجوية إلى مسقط رأسهم بمدينة “مانشستر” البريطانية، وذلك بسبب تجاوز حجم حقيبتيهما للطول المسموح به بنحو سنتيمتر ونصف.

وحسب ما أوردته صحيفة الـ “ديلي ميل” البريطانية، يومه الأربعاء 30 غشت 2017، فإن المواطنة البريطانية “تانيا ألستون” وابنتها “ملائكة”، قد تمّ حذف رحلتهما بمطار “أليكانتي”، حين تجاوزت حقيبتيهما الحجم المسموح به بـ 1.5 سنتيمتر، مما يتطلب دفعهما لمبلغ 75 يورو لم تكن في حوزتهما، لتضطرا للمبيت على الأرض حتى إرسال أسرتهما لبقية المال.

وقد اضطرت المسافرتان، تضيف الصحيفة، لتفويت كل طائرات شركة “ريان إير” المقرر سفرهنّ ذلك اليوم، لتفرض عليهما إدارة المطار شراء تذكرتين جديدتين بمبلغ 400 يورو، لاستقلال طائرة تابعة لشركة أخرى للعودة إلى بلادهنّ. لتُبرر “ريان إير” – في بلاغٍ لها – هذا القرار، بكونها حريصة على تطبيق قوانين شركتها بحذافيرها، وعلى المسافرين أن يتحملوا تبعات خرقهم لها.

وقد أثارت الواقعة جدلاً واسعاً في مواقع التواصل الاجتماعي الأوروبية، حيث اتهم روادها شركات الطيران باستغلال فترات الأعياد والعُطل، للزيادة في أثمان التذاكر، أو لمعاملة الزبناء بشكلٍ لا إنساني.

التعليقات

error: لا يمكن إجراء هذه العملية